• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

محمد بن زايد يؤدي صلاة عيد الأضحى ويستقبل المهنئين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 سبتمبر 2015

و ا م

أدى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، صلاة عيد الأضحى المبارك صباح اليوم بجامع الشيخ زايد الكبير بمدينة أبوظبي واستقبل سموه بقصر المشرف جموع المهنئين بعيد الأضحى المبارك. وأدى الصلاة إلى جانب سموه.. سمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان وسمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة ابوظبي وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس إدارة طيران الاتحاد وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع. كما أدى الصلاة عدد من الشيوخ وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين ورجال السلك الدبلوماسي العربي والإسلامي لدى الدولة وجموع غفيرة من المواطنين والمقيمين. وألقى فضيلة الشيخ خليفة الظاهري خطبة العيد. فبعد أن كبر وحمد الله على نعمه وفضله وصلى على سيد الخلق نبينا محمد عبدالله ورسوله قال إن هذا اليوم المبارك هو من أيام الله تعالى تعظم فيه شعائر الله ويلهج الناس فيه بالتكبير والتحميد والتهليل والتمجيد فيه شعيرة الأضحية التي هي نسك عظيم وهي مرتبطة بذكرى تاريخية جليلة مع النبي إبراهيم عليه السلام وولده إسماعيل عليه السلام واستجابتهما لأمر ربهما عز وجل وفي ذلك درس وتربية للأجيال خاصة الأبناء في احترام الوالدين وطاعتهما وبرهما تقديرا لدورهما وتربيتهما فما أعظمها من تربية إذ أطاع سيدنا إسماعيل أباه إبراهيم عليهما السلام دون نقاش أو تردد في أمر تفارق فيه الروح الجسد. وأضاف أن جنود الإمارات مثال للبسالة وإحقاق الحق وشهداءنا يحتذى بهم في التضحية والدفاع عن وطنهم وأمتهم حفاظا على الحق ونصرة لأهله وإن جرحانا في القوات المسلحة أنموذج في الفداء والتضحية والصبر والثبات .. هممهم شامخة وإرادتهم لا تنكسر ولا تلين وقيادتنا أسوة في الرأفة والرحمة والعطف مع أبنائها وقدوة في الحزم والعزم والصلابة مع كل عدو حاقد وكل غادر حاسد ومجتمعنا مثال للتآزر والتلاحم والتكافل والتراحم ولا يمكن لأمة أن تتبوأ عرش العزة والمجد والنصر والتمكين إلا بعد أن تتمثل أجمل معاني التضحية بالنفس والمال والسخاء بكل غال ونفيس. وقال فضيلته إن يومنا هذا يوم بر وإحسان وتحقيق أسباب المودة والوئام ودفع أسباب الخصام وهذا يوم العفو والتسامح والمحبة والتصافح وهو يوم الرأفة بالضعفاء والمساكين والأيتام والأرامل والمحتاجين وهو يوم عيادة المرضى والجرحى تخفيفا لمعاناتهم وإدخالا للسرور على قلوبهم وجبرا لخواطرهم. ودعا الخطيب، في نهاية خطبته، أن يجزي الله عز وجل أمهات الشهداء وآباءهم وزوجاتهم وأهليهم جميعا خير الجزاء وأن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يتقبل شهداء الإمارات والتحالف العربي في عليين مع النبيين والصديقين وأن ينصر قوات التحالف العربي الذين تحالفوا على رد الحق إلى أصحابه وأن يوفق أهل اليمن إلى كل خير وأن يجمعهم على كلمة الحق والشرعية وان يرزقهم الرخاء والاستقرار يا أكرم الأكرمين.. وسأل الله عز وجل أن يتغمد برحمته ورضوانه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله .. داعيا الله تعالى أن يشمل بعونه وتوفيقه ورعايته صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ويشد عضده بنائبه وولي عهده الأمين ويسدد خطى إخوانه حكام الإمارات وأولياء عهودهم وأن يعم بفضله واحسانه كل من على هذه البلاد الطيبة المباركة. بعدها، قام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والشيوخ بزيارة ضريح المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه وقرأ الجميع الفاتحة على روحه الطاهرة داعين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته على ما قدمه لوطنه وشعبه وأمته من خير وأعمال جليلة. ودوى مدفع العيد أمام جامع الشيخ زايد الكبير بثلاث طلقات بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك حيث أدى فريق الوحدات المساندة مراسم إطلاق مدفع عيد الأضحى المبارك وسط ابتهاج وسعادة جموع المصلين بفرحة العيد. وقد استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بقصر المشرف بأبوظبي صباح اليوم جموع المهنئين بعيد الأضحى المبارك. فقد استقبل سموه عددا من الشيوخ والمعالي الوزراء وكبار المسؤولين في الدوائر والمؤسسات الحكومية ومن قادة القوات المسلحة وضباط الوحدات المساندة وكبار ضباط وزارة الداخلية ومسؤولي المجلس الأعلى للأمن الوطني والمؤسسات الأمنية في الدولة وكبار رجالات الدولة وأعيان البلاد والمواطنين والمقيمين. وتبادل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مع الجميع خالص التهاني والتبريكات بهذه المناسبة المباركة داعين الله العلي القدير أن يعيدها على وطننا العزيز بتحقيق المزيد من التقدم والرخاء في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وان يرحم شهداءنا ويوفق أبطال القوات المسلحة في ميادين العز والشرف ويعينهم على نصرة الحق والواجب. وتلقى التهاني إلى جانب سموه، سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان وسمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة ابوظبي وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس إدارة طيران الاتحاد وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي ومعالي الشيخ أحمد بن سيف آل نهيان ومعالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس دائرة النقل رئيس هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وعدد من الشيوخ. وأعرب المهنئون عن صادق مشاعرهم القلبية وخالص تبريكاتهم لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بهذه المناسبة السعيدة داعين المولى عز وجل أن يعيدها على دولة الإمارات وقد حققت ازدهارا وتقدما وتطورا في كل المجالات وان ينعم شعبها باليمن والخير والرخاء. ورفع جموع المهنئين التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بمناسبة عيد الأضحى المبارك داعين المولى عز وجل أن يديم عليه موفور الصحة والعافية وأن يوفقه إلى كل ما فيه خير ورفعة دولة الإمارات وشعبها الوفي. وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن شكره وتقديره لهذه المشاعر الطيبة مبتهلا إلى العلي القدير أن يديم على دولة الإمارات الأمن والاستقرار ولشعبها المزيد من الرخاء والنماء في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض