• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

محمد بن راشد يؤدي صلاة العيد ويستقبل المهنئين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 سبتمبر 2015

و ا م

أدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، صباح اليوم، صلاة عيد الأضحى المبارك و استقبل في قصر زعبيل المهنئين.

وأدى الصلاة إلى جانب سموه -في مسجد الشيخ راشد في زعبيل- سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل مكتوم رئيس دائرة الاراضي والأملاك في دبي وكبار ضباط وزارة الدفاع وجمع من المصلين.

واستمع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والمصلون إلى خطبة العيد التي شدد من خلالها إمام وخطيب الصلاة فضيلة الشيخ الدكتور أحمد عبدالعزيز الحداد، كبير المفتين في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي على أهمية الأضحية التي باتت سنة عند المسلمين منذ رؤية سيدنا ابراهيم عليه السلام في منامه وهو يذبح ابنه اسماعيل وكاد يضحي بفلذة كبده تلبية لنداء ربه سبحانه وتعالى ولم يتردد في ذلك وان سيدنا اسماعيل عليه السلام قال لأبيه "يا أبت أفعل ما تؤمر به ستجدني إن شاء الله من الصابرين".. قمة التضحية وقمة الطاعة لله سبحانه وتعالى أولا ثم للوالد. وبعد أن فداه الله تعالى ببهيمة من الأنعام، أصبحت سنة وعندما سئل رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عن الأضحية قال "سنة أبيكم ابراهيم".

وتطرق الدكتور الحداد إلى التضحية بالنفس والنفيس من أجل الوطن وحماية الدين والعرض والأرض والمال واطاعة أولي الأمر منا الذين يحبوننا ونحبهم ويدعون لنا وندعوا لهم بالخير والتوفيق والإيمان.. مؤكدا ان الحياة السعيدة في الأوطان لا تقوم دون تضحيات وحماية هذه الكليات "الأرض والنفس والعرض والدين والأوطان".

ودعا، في ختام خطبته، الباري عز وجل أن يحمي دولتنا من كل الشرور ويحفظ قائد مسيرتنا صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ويتم عليه بموفور الصحة والعافية وان يحفظ أخاه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وان يكلأهما برعايته وعنايته الربانية ويوفقهما وسائر أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات في عمل الخير وحماية الوطن وإسعاد الناس وإعلاء راية الإسلام والوطن.

كما ابتهل إلى الخالق تبارك وتعالى أن يتغمد الراحل الكبير الشيخ زايد طيب الله ثراه بواسع رحمته ورضوانه وأن يرحم الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم طيب الله ثراه والشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رحمه الله والشيخ الشاب الراحل راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم رحمه الله وأن يسكنهم وشيوخ الإمارات الذين انتقلوا إلى رحمة الله فسيح جناته إنه قريب سميع مجيب الدعاء.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض