• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

44 عاماً من نهج الشورى

أعضاء ومسؤولون: المجلس الوطني «درع الإمارات» التشريعي و«أيقونة» التمكين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 مارس 2016

سامي عبدالرؤوف (دبي)

أكد أعضاء بالمجلس الوطني الاتحادي ومسؤولون بالحكومة الاتحادية، أن المجلس الوطني الاتحادي حقق منذ تأسيسه قبل 44 عاماً، الكثير من الإنجازات التشريعية، ونجح في التعبير عن صوت وطموحات الوطن والمواطن، وأسهم في مسيرة التنمية المتوازنة والشاملة، وتعزيز الركائز الأساسية لتحقيق دولة الإمارات الريادة العالمية في كثير من المجالات.

ووصفوا المجلس بأنه «درع الوطن» التشريعي، ومجسد لنجاح تجربة التمكين السياسي في دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تسير وفق منهج ثابت محدد المراحل والأهداف، كي تواكب حركة التنمية والتطور التي تشهدها الدولة في المجالات كافة.

وأشار أعضاء بالمجلس ومسؤولون، إلى الدور المستقبلي للمجلس في استشراف المستقبل للمساهمة بفاعلية في مسيرة التنمية المستدامة الشاملة المتوازنة لدولة الإمارات بما ينسجم مع أهداف برنامج التمكين السياسي الذي أطلقه صاحب السمو رئيس الدولة وتفعيل دور المجلس الوطني الاتحادي ليكون ممثلاً للشعب وأكثر قرباً والتصاقاً بقضايا الوطن ورؤى القيادة الرشيدة وفاعلاً ومتفاعلاً مع اهتمامات وتطلعات المواطنين.

وأكدوا، بمناسبة احتفال المجلس، غداً، بالذكرى الـ44 لتأسيسه، دور المجلس الوطني الاتحادي في ترسيخ قيم المشاركة السياسية ونهج الشورى، بما ينسجم مع خصوصية مجتمع الإمارات وتطلعاته للمستقبل، في إطار من التوافق مع متغيرات العصر والتحولات التي يشهدها العالم، وذلك بهدف تعزيز ثقافة المشاركة السياسية بين المواطنين وتشجيع الحوار البناء والمشاركة في اتخاذ القرار، وفقاً لممارسات وقواعد تكرس قيم الولاء والانتماء للوطن وممارسة المواطنة الصالحة وتحفظ للدولة هيبتها وسيادتها وللمواطن أمنه واستقراره.

سن التشريعات ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض