• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  01:54    رئيس الاركان الروسي يؤكد ان "المرحلة النشطة من العملية العسكرية في سوريا تشارف على الانتهاء"        01:56    الكرملين: بوتين يطلع العاهل السعودي على اجتماعه مع الأسد        02:16    رئيس البرلمان الألماني يدعو الأحزاب إلى تقديم تنازلات لتشكيل الحكومة    

من 8 يناير وحتى 9 فبراير..

«التربية» تفتح التسجيل في رياض الأطفال للعام الدراسي المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يناير 2017

دبي (الاتحاد)

أعلنت وزارة التربية والتعليم عن فتح باب التسجيل للأطفال المواطنين المستجدين ضمن مرحلة رياض الأطفال الحكومية والخاصة للعام الدراسي المقبل 2017-2018، وذلك اعتباراً من الأحد المقبل، ولغاية التاسع من فبراير المقبل.

وأكدت معالي جميلة المهيري وزير دولة لشؤون التعليم العام، أن هذه الخطوة الاستباقية التي قامت بها الوزارة بفتح التسجيل لمرحلة رياض الأطفال في وقت مبكر تنبع من حرصها على تحقيق الأجندة الوطنية التي تتمثل في نسبة التحاق الأطفال برياض الأطفال، وما تبعها من توجيهات لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بتحقيق المسرعات الحكومية، لافتة إلى أن الوزارة عملت على وضع خطة شمولية متكاملة لأجلها بهدف تسريع عجلة التقدم، وتحقيق مؤشرات الدولة ومستهدفاتها، بما يتماشى مع أجندة الدولة ورؤيتها 2021، والوصول إلى النسب المطلوبة في التحاق الطلبة برياض الأطفال في غضون 90 يوماً.

ودعت معاليها، أولياء الأمور إلى المبادرة لتسجيل أبنائهم في رياض الأطفال، نظراً إلى أهمية هذه المرحلة الدراسية التي تمهد الطريق لبناء شخصية الطفل وإكسابه المهارات الحياتية والمعرفية الأساسية التي تخوله لاحقاً القدرة على تنمية مواهبة وإمكاناته الذهنية، وإعداده وتهيئته بشكل تربوي سليم يسهم في تمكنه من مواكبة وتخطي المراحل الدراسية المتقدمة بكفاءة واقتدار، بما يتماشى مع الأساليب التعليمية الحديثة المتبعة، فضلاً عن القدرة على التعرف إلى المجتمع المدرسي، والاحتكاك بالمجتمع بشكل عام، ما يؤدي بالتالي إلى صقل شخصيته وتحقيق سمات الطالب الإماراتي.

وقالت معاليها إن وزارة التربية كثفت من جهودها، ووضعت خطة عمل محكمة تصب في سياق التوعية بأهمية تسجيل الأطفال المواطنين في مرحلة رياض الأطفال، بجانب العمل على تشجيع أولياء الأمور المواطنين للتسجيل المبكر لأبنائهم في رياض الأطفال الحكومية والخاصة خلال الفترة المحددة للتسجيل بما يحقق الأهداف التعليمية المرجوة.

وأكدت معاليها، أن التعليم شأن مجتمعي، يتطلب تكاتف الجهود والمساهمة في الحملة الوطنية للتسجيل المبكر في مرحلة رياض الأطفال، وذلك لزيادة نسبة الأطفال المواطنين المسجلين في رياض الأطفال الحكومية والخاصة في الدولة، تحقيقاً للهدف الخاص في الأجندة الوطنية والمرتبط بنسبة الالتحاق في رياض الأطفال في الدولة.

وأوضحت معاليها أن ثمة خطوات عدة سترتكز عليها الوزارة لزيادة الوعي لدى المجتمع وأولياء الأمور بأهمية مرحلة رياض الأطفال، وتكريس ضرورة عدم إهمال مرحلة الطفولة المبكرة التي تنعكس على جودة حياتهم في المستقبل، مشيرة إلى أن ذلك يحمل مردوداً إيجابياً في نتائج الطلبة المرتبطة بالاختبارات الدولية وزيادة تنافسيتهم، والتركيز على توضيح ما يتم تعلمه من مهارات في الروضة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا