• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المغربية ليلى سليمان تفوز بجائزة «المامونية» للأدب الفرانكفوني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 سبتمبر 2015

محمد نجيم (الرباط)

تُوّجت رواية «في حديقة الغول» للكاتبة والصحفية المغربية ليلى سليمان بجائزة أدبية يمنحها فندق المامونية المعروف في مراكش، وهو واحد من أهم وأفخم فنادق المغرب ويعود تاريخ تأسيسه إلى عام 1927.

وتتناول رواية «في حديقة الغول» التي صدرت عن دار النشر الفرنسية العريقة «غاليمار»، حسب بيان الجائزة قصة زوجين سعيدين، هما «أديل» (صحافية) و«ريشارد» (طبيب)، يربيان طفلاً في شقتهما بباريس، لكن علاقتهما مضطربة، ما أوقعها في مستنقع الانحلال. ويكتشف زوجها ريشارد، الحقيقة بكل ألم وانفعال لينتابه الغضب والأسى، فقد «أديل» انقادت وراء علاقات خارج بيت الزوجية مستغلة في ذلك الحرية التي تتمتع بها في تنظيم وقتها لتنساق وراء والرغبة في الانفصال، لكنه استطاع، بعد ذلك، تجاوز ذه المرحلة العصيبة ليحاول إرجاع زوجته إلى جادة الصواب.

وقد أسندت الجائزة، في دورتها السادسة، رئاسة لجنة التحكيم إلى الروائية الفرنسية كريستين أويان، وهي اللجنة التي تكونت من: دوكلاس كينيدي (الولايات المتحدة الأميركية) وآلان مابانكو (جمهورية الكونغو الديمقراطية) وفانسين أنجيل (بلجيكا) ورضا دليل وكريمة يتريبي (المغرب).

وقد صرحت رئيسة لجنة تحكيم الجائزة، أن رواية الكاتبة ليلى سليمان الفائزة بالجائزة، والتي تعتبر روايتها الأولى «استطاعت التطرق بشيء من الذكاء والبراعة مع موضوع حساس نادراً ما تم التطرق له في الأدب المغربي والعربي والإسلامي»، مشيرة إلى أن هذه الرواية، التي نالت إعجاب أعضاء لجنة التحكيم، تعتبر عملاً «متكاملاً».

وتمنح جائزة المامونية قيمة 22 ألف دولار للفائز بها وقد تنافست على الجائزة في دورتها السادسة روايات: «عندما قرر أدام أن يعيش» لرشيد خالص، و«من أجل ذب الدار البيضاء» لإيمان روبلان، و«لن ندخل جميعا الجنة» لمارية جسوس، و«في ظلال الأوكالبتوس» لنجیب رضوان. ومن بين الفائزين بجائزة المامونية التي تمنح للروايات المكتوبة باللغة الفرنسية نذكر: عبدالله الطايع، رضا دليل، محمد ندالي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا