• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ضمن معرض «تعابير إماراتية: ميادين الفنون»

أمسية «آرت سكيب» تحتفي بالمشهد الفني في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 مارس 2016

فاطمة عطفة (أبوظبي)

نظمت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة أمسية «آرت سكيب» أول أمس، احتفاء بالمشهد الفني في دولة الإمارات، من خلال مجموعة متنوعة من العروض الفنية والموسيقية وورش العمل التفاعلية. وجاءت «آرت سكيب» ضمن فعاليات معرض «تعابير إماراتية: ميادين الفنون» الذي من المقرر أن يستمر تنظيمه في منارة السعديات حتى 31 مارس الجاري. وخلال الأمسية، أُقيمت سلسلة من ورش العمل التي وضع فكرتها فنانو معرض «تعابير إماراتية».

وكانت مهمة المشرفين على هذه الورش من طلاب جامعة زايد وبعض الفنانين الأجانب، تدريب الراغبين لتعلم أساسيات الفنون، وهم من مختلف الأعمار. وشملت الاختصاصات التي تدرب عليها المشاركون في ورش العمل فنون الطباعة، والرسم، والقص واللصق، وكتابة الرسائل مزينة بأشكال فنية ملونة، إضافة إلى ورشة الزخرفة الإسلامية لصنع مجسمات من الورق يلصق عليها يعض أشكال الزخرفة والحروف الملونة. وبعد الانتهاء من ورش العمل هذه، توضع جميع الرسومات في إطار مناسب لكل منها لتأخذ شكل لوحات فنية شاركت فيها الأعمار كافة.

وبعد أن أنجزت الورش أعمالها، انتقل الحضور إلى حديقة بناء السعديات، حيث أقيمت في الهواء الطلق عروض موسيقية استمرت نحو ساعتين، شارك فيها الفنانان راشد النعيمي وحمدان مبارك اللذان قدما عروضاً موسيقية ضمن سلسلة «آرتويك: فنانو الأداء 2016»، وهذه المبادرة الفنية تشرف على تنظيمها الفنانة عفراء الظاهري، كما ضمت الأمسية فقرة لرقصة «كوتشيبودي»، وهي من الرقصات الشعبية الهندية أدتها فرقة من المركز الثقافي الاجتماعي الهندي، وعرضاً آخر لاستعراض فنون وأساليب رياضة الجوجيتسو قدمه «اتحاد الإمارات للجوجيتسو».

وفي لقاء ميساء القاسمي مدير البرامج في متحف جوجنهايم أبوظبي، هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، قالت: «تأتي هذه الفعاليات للتواصل مع النوادي الرياضة والفنية في أبوظبي»، مشيرة إلى أهمية التواصل الثقافي بين المجتمعات المتنوعة كما هو في الإمارات. وأوضحت قائلة: «نحاول التعرف على فنون وثقافات مختلفة».

قالت منيرة الصايغ المنسق المساعد مسؤول البرامج في متحف جوجنهايم أبوظبي، بالهيئة إن مثل هذه الفعاليات الفنية، تقدم منصة مثالية لمشاركة لحظات الإبداع الفني التي تمد جسور التواصل بين الثقافات المختلفة، موضحة أن نسخة هذا العام من فعاليات وأنشطة أمسية «آرت سكيب» الفنية مستوحاة من الأعمال المعروضة في معرض «تعابير إماراتية: ميادين الفنون» ورؤيته الرامية إلى إبراز تنوع المجتمعات في دولة الإمارات، وإشراك عدد من الأندية الاجتماعية والثقافية في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

يستضيف المعرض أعمالاً من إبداع 15 فناناً إماراتياً، يتم عرضها في منارة السعديات وفي جميع أرجاء مدينة أبوظبي، وتشمل هذه الأعمال المتنوعة ملابس وصوراً وتصاميم أثاث وأعمالاً تركيبية مرئية تفاعلية ولوحات فنية وشروحاً توضيحية ومنحوتات ضخمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا