• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

فصل مفوض شرطة برازيلي من العمل بسبب معاداته للنساء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 يناير 2013

ريو دي جانيرو (أ ف ب) - فصل مفوض في شرطة ريو دي جانيرو من عمله لأنه كتب تغريدات على «تويتر» معادية للنساء اللواتي يعملن معه. وتسلمت مهامه امرأة، بحسب ما أفادت الصحف البرازيلية الأربعاء.

وكان بيدرو باولو بينهو قد كتـب أنه من بين النساء الأربع عشرة اللواتي يعملن تحت إشرافه في مركز الشرطة جنوب ريو «امرأة واحدة لا غير تتمتع بالكفاءة والشجاعة والعزم اللازم للقيام بالمهام المطلوبة». وقالت إحدى المفتشات في الشرطة لصحيفة «أو ديا» إن النساء «لطالما أبلين بلاءً حسناً في الشرطة المدنية، لكن الصور النمطية المعادية لهن لا تزال سائدة للأسف».

وأضافت مفتشة أخرى «أظن أن ما من شرطية ترغب في العمل مع رجل يقلل من احترام النساء لهذه الدرجة».

وقد قدم المفوض اعتذاره «لكل من اعتبر تغريداتي إهانة له»، مؤكداً أنه قد أسيء فهم تغريداته، وقامت رئيسة الشرطة المدنية في ريو مارتا روتشا وهي أول امرأة تترأس هذه الإدارة منذ عام 2011 بصرفه من مهامه عبر الإنترنت، وعينت محله المفوضة مونيك فيدال.

وقال بيدرو باولو بينهو لصحيفة «أو جلوبو» «أنا جد مستاء لأن مارتا روتشا لم تقبل الاجتماع بي، زاعمة أنني عاجز عن إدارة طاقمي، مع العلم أنني أمضيت 27 عاماً في الخدمة وحزت أوسمة عدة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا