• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عبر عن تقديره البالغ لمشاعرهم الأخوية والإنسانية الصادقة

محمد بن راشد يتلقى تعازي محمد بن زايد والحكام وقادة عرب وأجانب في وفاة راشد بن محمد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 سبتمبر 2015

دبي (وام) تقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مساء أمس، التعازي من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه. وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، خلال لقاءاته بالزعماء والوفود المعزية، عن تقديره البالغ لمشاعرهم الأخوية والإنسانية الصادقة، شاكراً لهم مواساتهم في مصابنا الجلل. وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قد تقبل تعازي عدد من الزعماء ورؤساء حكومات الدول العربية والصديقة، ومبعوثين لعدد من الرؤساء والزعماء العرب والأجانب ووفود أخرى، قدموا التعازي إلى سموه بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه. فقد تقبل سموهما التعازي بهذا المصاب الجلل من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني. وتقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في قصر سموه في زعبيل صباح أمس، وإلى جانبه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، التعازي من أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وأولياء العهود ونواب الحكام، وجموع المعزين في وفاة نجله الشاب المغفور له الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رحمه الله. فقد تقبل سموه التعازي بهذا المصاب الجلل من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وصاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، وصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي، نائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، وسمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، وسمو الشيخ راشد بن سعود المعلا، ولي عهد أم القيوين، وسمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، ولي عهد رأس الخيمة، ومعالي محمد أحمد المر، رئيس المجلس الوطني الاتحادي، وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وأصحاب المعالي الوزراء، والشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، قائد الحرس الملكي البحريني، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة. كما تقبل صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، التعازي من جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل مملكة البحرين الشقيقة، وجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين، عاهل المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة والوفد المرافق، وفخامة الرئيس الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية الشقيقة والوفد المرافق، ودولة نواز شريف رئيس وزراء جمهورية باكستان الإسلامية الصديقة والوفد المرافق، وصاحب السمو الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة، مبعوث خادم الحرمين الشريفين عاهل المملكة العربية السعودية الشقيقة، والوفد المرافق، وسمو الشيخ ناصر محمد الأحمد الجابر رئيس وزراء دولة الكويت السابق، مبعوث صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت الشقيقة، وصاحب السمو حارب بن ثويني بن شهاب آل سعيد، مبعوث جلالة السلطان قابوس بن سعيد، سلطان عُمان الشقيقة، ودولة سعد رفيق الحريري، رئيس وزراء لبنان الأسبق، والشيخ جاسم بن حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، نجل رئيس وزراء دولة قطر الشقيقة السابق، ومعالي كمال الدين حيدروف، وزير شؤون الطوارئ، مبعوث فخامة الرئيس الهام علييف، رئيس جمهورية أذربيجان الصديقة الذي نقل لسموه رسالة تعزية ومواساة من الرئيس الأذري. وقد أعرب الزعماء والوفود والشخصيات العربية والإسلامية والأجنبية المعزية، عن صادق مواساتهم إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في وفاة نجله الشاب الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه، راجين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد الراحل بواسع رحمته ورضوانه، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه وآل مكتوم الكرام جميل الصبر وحسن العزاء. كما تقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وإلى جانبه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ سعيد بن محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وعدد من شيوخ آل مكتوم، التعازي بالفقيد الشاب الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رحمه الله. كما تقبل سموه التعازي من الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي، رئيس أركان القوات المسلحة، وكبار ضباط القوات المسلحة، وقادة وضباط الأجهزة الشرطية والأمنية في الدولة، وأعيان البلاد، وكبار المسؤولين في الدولة، وجموع المواطنين الذين قدموا عزاءهم ومواساتهم إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأنجاله، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ سعيد بن محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وإلى عموم آل مكتوم، راجين الله العلي القدير أن يتغمد فقيدهم الشاب بواسع رحمته ورضوانه، ويلهم آل مكتوم الكرام جميل الصبر وحسن العزاء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض