• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

سياسي ألماني بارز يطالب بالمشاركة في الغارات الجوية

«العمال» البريطاني منقسم بشأن ضربات ضد «داعش» في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 سبتمبر 2015

لندن، برلين(وكالات)

يواجه جيريمي كوربين الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني انقساماً بشأن الضربات الجوية على سوريا بعد 9 أيام من انتخابه زعيماً للحزب على أساس معارضته للتدخل العسكري في المنطقة. وقالت صحيفة «صنداي تايمز» إن نصف فريق كوربين مستعدون لمساندة دعوة كاميرون لإقرار توجيه ضربات ضد تنظيم «داعش» في سوريا. وأعلنت الحكومة الأسبوع الماضي إنها ستحاول التوصل إلى توافق في الآراء بشأن توسيع مشاركة بريطانيا في ائتلاف يوجه ضربات جوية ضد التنظيم الإرهابي بحيث تشمل سوريا إلى جانب العراق. وذكر هيلاري بن المتحدث باسم الشؤون الخارجية في حزب العمال أن الحزب سيدرس أي مقترحات في محاولة لإنهاء الخلاف في الآراء. من جهته، أبلغ عضو في فريق حكومة الظل التابعة لحزب العمال الصحيفة أن نصف أعضاء الفريق مستعدون لتأييد قصف أهداف «داعش» إذا طرح كاميرون استراتيجية محكمة.

من جهة أخرى، دعا السياسي الألماني البارز ونائب رئيس البرلمان الأوروبي ألكسندر جراف لامبسدورف لمشاركة ألمانية في الهجمات الجوية ضد «داعش». وقال لامبسدورف، العضو بالحزب الديمقراطي الحر في ألمانيا، «لا يمكن أن يكون هناك توزيع للعمل وفقاً لشعار (إنجلترا وفرنسا يكافحان ضد (داعش)، وألمانيا تستقبل لاجئين)».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا