• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

صراع دموي بين عناصر التنظيم الإرهابي على ترقيات ومناصب بالموصل

مقتل 128 «داعشياً» بينهم 20 قيادياً بضربات قرب الرمادي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 سبتمبر 2015

بغداد (الاتحاد، وكالات)

أكدت مصادر أمنية عراقية ومسؤولون محليون مقتل 128 إرهابياً من «داعش» خلال الساعات الـ 48 الماضية، بينهم 20 قيادياً بارزاً في التنظيم المتشدد، بينما كشف العميد ذنون السبعاوي المسؤول العسكري الرفيع في الفرقة الثانية للجيش العراقي بمحافظة نينوى، نشوب خلاف حاد بين إرهابيين في دار ضيافة يعود لـ «داعش» بقضاء البعاج غرب الموصل، على خلفية ترقيات وتوزيع مناصب في الأقضية والنواحي وتعيين والٍ لهم، ليتطور إلى شجار وفتح النيران ما أسفر عن مقتل 11 منهم بينهم ألمانيان وبريطاني.

وأعلن علي داود رئيس مجلس قضاء الخالدية بمحافظة الأنبار أمس، مقتل 20 قيادياً بارزاً في «داعش» بقصف جوي شرق مدينة الرمادي. وقال إن الطيران الحربي العراقي تمكن أمس، من قصف تجمع قياديين ل(داعش) بمنزل في منطقة البوبالي ناحية الخالدية شرق الرمادي.

ولفت إلى أن «القياديين كانوا يخططون لعمليات إرهابية خلال أيام العيد بالهجوم على الخالدية».

من جهتها، أعلنت قيادة عمليات الجزيرة والبادية أمس، مقتل 16 من عناصر التنظيم الإرهابي بضربات نفذها طيران التحالف الدولي مستهدفاً مواقع الجماعة المتطرفة غرب محافظة الأنبار. وقال المصدر في القيادة إن طيران التحالف نفذ غارة جوية على منزلين لتنظيم «داعش» في منطقة الرمانة بقضاء القائم غرب الأنبار، أسفرت عن مقتل 16 من «داعش».

من جهتها، نقلت قناة «العراقية» الحكومية عن مسؤولين في الجيش النظامي تأكيدهم مقتل 30 مسلحاً من الجماعة الإرهابية بضربات صاروخية استهدفت حي الجولان وسط ‫‏الفلوجة بمحافظة الأنبار. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا