• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الهدف الثالث للفجيرة يطرح قضية «اللاعب المصاب»

هاشيك: إيقاف اللعب قرار الحكم والبعض يلجأ إلى التمثيل!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 سبتمبر 2015

سيد عثمان (الفجيرة)

فتحت مباراة الفجيرة مع بني ياس مساء أمس الأول، والتي انتهت بالتعادل 3 - 3، قضية اللاعب الذي يسقط على الأرض مصاباً، وعما إذا كان يستحق إخراج الكرة لعلاجه من عدمه، أم أن الأمر يصبح متروكاً لرؤية الحكم، والسبب في ذلك أن الهدف الثالث لـ «الذئاب»، أثار جدلاً كبيراً، لأنه جاء أثناء سقوط يوسف جابر لاعب «السماوي»، كما فتحت المباراة باب مناقشة بشأن ادعاء الإصابة، ومنح الحكم محمد عبيد خادم بطاقة صفراء لمسعود حسن لاعب بني ياس.

قال التشيكي إيفان هاشيك مدرب الفجيرة «لم أر لاعب بني ياس على الأرض قبل تسجيل الهدف، وأؤكد أن يوسف جابر لاعب خلوق، ويحظى بحبي واحترامي، حيث سبق لي تدريبه، وأحب الإشارة إلى أن هناك رأيين في الكرة العالمية، بشأن مسألة إخراج الكرة، أثناء إصابة أي لاعب، وفي الكرة الإنجليزية لا يتم إخراجها، ويستمر اللعب، والحكم هو الذي يقرر إيقاف اللعب من عدمه، بوصفه مسؤولاً عن المحافظة عن سلامة اللاعبين خلال المباراة، وفى بلدان أخرى مثل الإمارات، يتم إبعاد الكرة عند إصابة اللاعب، ولكن بعض اللاعبين يستغلون ذلك لـ «التمثيل».

وتطرق هاشيك إلى انتقاد جارسيا مدرب بني ياس إضاعة الوقت من حارس الفجيرة، وقال «الرويحي تعرض للخشونة من مهاجمي بني ياس، ورأينا لاعباً من «السماوي» يقوم بالسقوط داخل المنطقة للحصول على ركلة جزاء، ولكن الحكم كان يقظاً ومنحه بطاقة صفراء، واقترح أن التمثيل على الحكم خلال المباراة يجب أن تكون عقوبته الطرد بالبطاقة الحمراء.

وأشار لويس جارسيا مدرب بني ياس إلى أنه خلال الراحة بين الشوطين، تحدث مع لاعبيه حول الهدف الثالث للفجيرة الذي جاء في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الأول، وقال «قبل الهدف سقط يوسف جابر مصاباً، وبدلاً من قيام لاعبي الفجيرة بإخراج الكرة للخارج لإتاحة الفرصة لعلاج المصاب، مثلما فعل لاعبو بني ياس في الموسم الماضي خلال مباراة مع الفجيرة، استكملوا اللعب وسجلوا الهدف الثالث، وهنا لا أوجه لهم اللوم، ومن حق الفريق المنافس فعل ذلك، ولا انتقد لاعبي الفجيرة، بل انتقد لاعبي فريقي.

وعن حصول مسعود سليمان لاعب بني ياس على إنذار نتيجة ادعاء الإصابة، قال جارسيا «إنه يستحق البطاقة»، وقال «مع احترامي الكبير للحكم، هناك ملاحظة تتعلق بإضاعة الوقت من حارس الفجيرة في الشوط الثاني، وكان لابد من التنبيه عليه بتمرير الكرة إلى زملائه بصورة أسرع.

لمسة عتاب

شهدت المباراة عتاباً خفيفاً بين مجيد بوقرة مدافع الفجيرة وزميله الحارس محمد الرويحي، بعدما أعاد بوقرة الكرة التي انقض عليها لاريفي وأسكنها الشباك، رغم أن الخطأ يبدو مشتركاً. وقال خليل خميس لاعب الفجيرة وصاحب الهدف الثالث «قدمنا مباراة كبيرة، وكنا الأقرب إلى الفوز، والفريق يسير بشكل جيد وأثبتنا أن الفجيرة لم يفقد هويته، ويقاتل مثل الموسم الماضي.

ومن جانبه، قال صالح المنهالي لاعب بني ياس بعشرة لاعبين فالخروج بنقطة يعد مكسبا وافضل من الهزيمة ناهيك انه بجانب النقص العددي كانت هناك رطوبة عالية وتفوقنا بالبداية ثم مالت الكفة للفجيرة وتقدموا بالشوط الأول ولكننا عدنا في الثاني وتعادلنا وكنا الافضل بعشرة لاعبين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا