• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

ينطلق غداً في «الليسيلي»

«أحبك يا وطن».. شعار مهرجان النهضة التراثي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 فبراير 2017

دبي ( الاتحاد)

برعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الشيخة هند بنت مكتوم آل مكتوم، ينظم فرع الليسيلي بجمعية النهضة النسائية بدبي مهرجان النهضة التراثي الثقافي الثامن الذي ينطلق غداً ويستمر حتى الخميس المقبل تحت شعار (أحبك يا وطن). وقالت الدكتورة فاطمة الفلاسي المدير العام للجمعية: «إن مهرجان النهضة التراثي الثقافي تظاهرة ثقافية لتجسيد قيم التراث الإماراتي الأصيل، ويأتي المهرجان في نسخته الثامنة لتحقيق أهداف أبرزها إحياء التراث الشعبي الإماراتي في أبهى صورة واستثمار موقع منطقة الليسيلي كواحة تراثية تزينها الرمال تأصيلاً للسياحة الترويجية والثقافية».

وقالت اليازية خليفة مديرة فرع الليسيلي بالجمعية:؛ إنه من منطلق الولاء لقيادة إماراتنا الحبيبة والانتماء للوطن، ارتأت أسرة الجمعية أن يكون شعار النسخة الثامنة لمهرجان النهضة التراثي الثقافي هو «أحبك يا وطن»، لأن الوطن أغلى ما نملك، حيث يجسد المهرجان مفهوم الحب الخالص للوطن، وقد اكتملت كافة الاستعدادات لإطلاق فعاليات المهرجان عبر 27 فعالية من التراث المحلي والثقافة الإماراتية العريقة والسياحة البيئية الرائعة، إضافة إلى رسالة حب للقيادة الرشيدة والوطن الغالي، إذ تتضمن فعاليات المهرجان على مدار 4 أيام متتالية مجموعة من الألعاب الشعبية - عرض الفرقة الموسيقية - عرض فرقة المزيود الحربية - لوحات وطنية - مسرح العرائس - ورش عمل توعية ترفيهية للأطفال - متحف زايد الخير - الوثيقة الوطنية (رسائل حب وولاء وانتماء لحكام الإمارات) - السوق التراثي - ركن الأكلات الشعبية والمطاعم - ركن الجهات الحكومية المشاركة ، قافلة نون (لتعليم اللغة العربية) - مسابقات وألغاز تراثية - فعالية بيت لول - سحوبات يومية على هدايا قيمة للجمهور - حضيرة بالهلي للسنع - فعاليات الوارش (المسرح) - فعالية خطارنا (ضيوف المهرجان) - ركن خدمة يدينا (الحرف اليدوية) - بيئات إماراتية - ركن مبادرة الحبر الأخضر - ركن عام الخير - ركن لوحة التوقيعات (أحبك يا وطن) ركن الألعاب الترفيهية - ركن الرماية - ركن القراءة - شخصية نور وحياة الكرتونية التوعوية - ركن (الأمثال الشعبية)».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا