• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قصة إنسانية

حياة اللاجئين أشبه بالتسول في شـــــوارع أثينا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 سبتمبر 2015

أثينا (رويترز)

جلست عبير في الشارع خارج شركة للسفريات في العاصمة اليونانية مع ابنتيها تنتظر، بينما كان زوجها يجري ترتيبات تسلم مبلغ من المال محول من أقاربهم حتى يتمكنوا من مواصلة الرحلة.

والتجربة ليست مريحة لعبير التي كان زوجها يعمل موظفا في وزارة الصحة في مدينة دير الزور بشرق سوريا قبل أن تفر الأسرة من الحرب الأهلية الدائرة في البلاد.

تقول عبير «لم أظن في يوم من الأيام أني سأجد نفسي في هذا الوضع، أشعر بالخجل وأنا مكشوفة بهذه الطريقة. الكل ينظر إلي، أشعر وكأني متسولة».

طالت رحلة الأسرة، فبعد الهرب من مدينتهم في سوريا والعبور إلى تركيا دفعوا المال للمهربين لترتيب عبورهم في زوارق متهالكة ركوبها محفوفة بالمخاطر من الساحل التركي إلى الجزر اليونانية القريبة.

وفي النهاية وصلت عبير (26 عاما) وزوجها إيهاب وابنتاها إلى الأراضي اليونانية الساعة الخامسة صباحا. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا