• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

كتاب النخل لا يغادر صغيرة ولا كبيرة عن «عمّتنا»

التاريخ الكامل لعروس الرمل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يناير 2014

عبد الجليل السعد

قراءة الكتاب تجربة تقودك إلى نتيجتين إما الإعجاب به أو الإحجام عنه وكلاهما دخول في عالم هذا الكتاب أياً كان. وكتاب النخل لأبي حاتم السجستاني الجشمي تجربة كانت مخبوءة لمئات السنين في مكتبات وقصور ومجمعات واهتمامات عالجها هذا الكتاب بالنزاهة والظرافة في تناول النخل.

كتب في النخل من كتب، وبحث من بحث من العلماء والكتاب والشعراء وعشاق هذه الشجرة المباركة. وتبارت وتنافست المؤسسات العلمية والأدبية في نشر العديد عن النخلة من غث وسمين لما لها من انتشار وتقدير لدى العامة وأصحاب الشأن.

وتطابقت الكثير من الكتب والدراسات عن النخلة وبشكل مكرر أحياناً ومزعج أحياناً أخرى، لذا نقدم اليوم كتاباً يشكل تاريخاً حقيقياً للنخلة عند العرب بتفاصيل وأحاديث وكتابة مغرية ومثرية، وللكتاب قصة طويلة (العثور عليه وتحقيقه وطبعه) تبين النقص الكبير في الكتب القديمة المدونة والمفقودة إما بالعثور عليها أو الكتابة عنها.

الكتاب الجامع

كتاب النخل لأبي حاتم السجستاني الجشمي (المتوفى في البصرة 250 هجرية) واختلف في نسبه ما بين إقليم سجستان وسجستانه، وهي إحدى قرى البصرة. وللسجستاني مؤلفات في مواضيع كثيرة منها: كتاب الطير والفصاحة والأضداد والسيوف والرماح والكثير من الإصدارات في مختلف المواضيع الدينية واللغوية والإخبارية تقدر بـ 38 كتاباً.

وكتاب السجستاني يختلف عن كتاب النخل للأصمعي وإن أخذ منه الكثير، وأضاف كثيراً على ما ذكره الأصمعي حتى قيل إن كتاب النخل للأصمعي كتبه السجستاني وقيل العكس، كما أخذ السجستاني من كتاب النبات لأبي زيد والكثير من أهل الشعر والرجز وذلك لغزارة العلم وتنوعه عند السجستاني. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف