• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

استئصال كلية بجهاز «دافنشي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 سبتمبر 2015

أحمد مرسي

أحمد مرسي (الشارقة)

أجرى الدكتور يونس الشمسي، استشاري ورئيس قسم المسالك البولية في مستشفى القاسمي بالشارقة، عملية استئصال الكلية اليمنى، عبر جهات الربوت الآلي « دافنشي «، لمريض يبلغ من العمر 38 عاماً، من إحدى الجنسيات العربية، كان يعاني من تليف الكلى وتلفها وامتلائها بالحصوات. وقال د. يونس، إن العملية تمت خلال ساعتين وكللت بالنجاح وهي عبر استخدام ب “ دافنشي « والمتخصص في إجراء العمليات دون تدخل جراحي، وهو ما يتميز بدرجات أعلى من الأمن والأفضلية والسرعة والدقة في رؤية مكان العملية في داخل المريض. وأشار إلى أن المريض كان يعاني منذ فترة من آلام شديدة في الخصر، مصحوبة بالتهابات متكررة وأن الكلية اليمنى باتت لا تعمل نظراً لكونها تالفة ومتليفة، وبعد إذن المريض قرر الفريق الطبي استئصالها عبر تلك التقنية الحديثة «دافنشي».

وذكر أن العملية شارك فيها طبيب مساعد من المملكة العربية السعودية زائر، وهو الدكتور محمد العتيبي، وتكللت بالنجاح وحالة المريض مستقرة جداً وسيغادر المستشفى غداً السبت.

ونوه إلى أن مستشفى القاسمي باتت تتميز باستخدام العديد من الأجهزة ذات التقنيات المتطورة ومن بينها «دافنشي «، الذي زودت به المستشفى منذ أقل من عام وبمكرمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة - حفظه الله، وتم تركيب جهاز الرجل الآلي، المعروف في المجال الطبي وتقدر قيمته المالية بـ13 مليون درهم، وهو من الأجهزة الطبية الحديثة ذات التقنيات العالية، وهو الأول من نوعه في مستشفيات الدولة، وقد أجريت من خلاله أول عملية قلب بنجاح وقتها وكانت لمريض مواطن يدعى سالم محمد الصريدي من الفجيرة ويبلغ من العمر62 عاماً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض