• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

رمز آلام البرازيليين

وفاة أشهر مشجعي منتخب السامبا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 سبتمبر 2015

بورتو أليجري (د ب أ)

كانت الدموع التي امتلأت بها عيناه والنسخة المقلدة لكأس العالم التي كان يحتضنها بين ذراعيه سبباً مباشراً لإثارة شغف ومشاعر الجماهير في العالم أجمع، هذا هو كولفيس أكوستا فيرنانديس، المشجع الذي أصبح رمزا لآلام البرازيليين بعد الهزيمة أمام ألمانيا 7 - 1 في قبل نهائي المونديال الماضي، الذي وفاته المنية الأربعاء عن عمر يناهز 60 عاماً.وذكرت صحيفة «أو سول» أن أكوستا، أبا لأربعة أبناء، توفي في مدينة بورتو أليجري متأثراً بمضاعفات مرض سرطان المثانة.

واعتاد كوستا، الذي تعتبره وسائل الإعلام البرازيلية أشهر مشجعي منتخب السامبا، مؤازرة منتخب بلاده خلال العديد من بطولات كأس العالم.بيد أن شهرته الواسعة اكتسبها بعد الصورة التي التقطت له أثناء مونديال البرازيل، عندما رصدت الكاميرات التلفزيونية رجلاً يمتلك شارباً كثيفاً باللون الأبيض، ويرتدي قبعة سوداء وقد اعتلت معالم الأسى والحزن قسمات وجهه بعد السقوط أمام ألمانيا في المونديال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا