• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م
  11:20    وكالة الأنباء الكويتية: أمير البلاد يغادر المستشفى بعد فحوص طبية ناجحة    

الغانم: الموقف العراقي بشأن «خور عبدالله» يقطع طريق الفتن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 فبراير 2017

القاهرة، الكويت (وكالاتا)

أكد رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق علي الغانم أن التصريحات الرسمية العراقية، ومنها تصريحات رئيس البرلمان سليم الجبوري، بشأن موضوع خور عبدالله والتأكيد على الالتزام بالقرارات الدولية والاتفاقات المصادق عليها من قبل البرلمانين، تعد خطوة في غاية الأهمية لقطع الطريق على من يريد إشعال الفتنة بين الجانبين. جاء ذلك عقب استقبال الغانم أمس، بمقر إقامته في القاهرة رئيس البرلمان العراقي وعددا من البرلمانيين العراقيين.

ووصف الغانم مباحثاته مع الجبوري بشأن الأزمة المفتعلة لقضية خور عبدالله بأنها جرت «بمنتهى الصراحة والشفافية ما بين الأشقاء في الطرفين» وأكدت موقف البرلمان العراقي الواضح من احترام سيادة دولة الكويت ولكل الاتفاقيات الدولية المبرمة بين البلدين.

من جانبه، أكد الجبوري أمس، «الموقف الرسمي الحقيقي الجاد من قبل البرلمان والجهات الرسمية في العراق، باحترام كل الاتفاقيات التي حصلت والالتزامات الأممية واحترام سيادة دول الجوار وفي مقدمتها الكويت».

وكانت مليشيات ما يسمى «حركة النجباء» الطائفية التابعة «للحشد الشعبي» هددت باتخاذ موقف ضد الكويت إن لم تقم بغداد بذلك، على خلفية الاتفاقية الحدودية بين البلدين التي قسمت خور عبد الله بينهما تنفيذاً للقرار الدولي 833 في 1993 بعد عدة قرارات تلت الغزو العراقي للكويت عام 1990.