• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شنيشل يبدأ الاستعداد لـ «شمشون» الكوري في سيدني

«أسود الرافدين»يبحثون عن المجد للمرة الثانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 يناير 2015

كانبرا (الاتحاد)

عاشت الجماهير العراقية في أستراليا أمس الأول ليلة من ليالي الانتصارات، بعد الفوز على إيران بركلات الترجيح والتأهل للدور نصف النهائي للبطولة، لتستعيد الجماهير ذاكرة الفوز بكأس آسيا في النسخة قبل الماضية عام 2007، ولم تتوقف الاحتفالات في الشوارع حتى الساعات الأولى من صباح أمس لدرجة وصلت إلى حد الإزعاج لمدينة كانبرا الهادئة، في الوقت الذي أقام الأمن سياجا من الحراسة على مدخل فندق كراون بلازا مقر البعثة، إلا أن الجماهير الكثيرة امتدت إلى الشارع التجاري المجاور للفندق.

وحقق العراق مكاسب كثيرة بالفوز على إيران، خاصة أنها المرة الثانية التي يصعد فيها للدور نصف النهائي في آخر 3 نسخ من البطولة، وكان بلوغه للدور ربع النهائي للمرة السادسة في تاريخه. وفي الوقت الذي انهالت الاتصالات الهاتفية من عدد كبير من القيادات السياسية العراقية على البعثة لتقديم التهاني، والحديث مع إدارة البعثة وعبدالخالق مسعود رئيس الاتحاد، واللاعبين والجهاز الفني، أعلنت اللجنة الأولمبية العراقية عن صرف 100 ألف دولار مكافآت للاعبين على ما حققوه من إنجاز بالصعود إلى الدور نصف النهائي.

وهنأ رعد حمودي رئيس اللجنة الأولمبية العراقية البعثة خلال اتصاله برئيس الاتحاد، ووعدهم بالتكريم، وقال: التأهل الذي حصل عليه لاعبو المنتخب جاء نتيجة عمل مميز اشترك فيه جميع القائمين عليه من جهاز فني وإداري، إضافة إلى تلك النخبة المميزة من اللاعبين الذين استطاعوا رسم البسمة والفرحة على وجوه الجماهير العراقية التي تتابع المنتخب بشغف.

وطالب حمودي جميع أعضاء البعثة العراقية في أستراليا خلال اتصاله بضرورة عكس الصورة والإرث الحقيقي للكرة العراقية من خلال الالتزام والانضباط العاليين، لأن الصورة الحسنة والمميزة التي نتمناها للجميع هي الأهم، ولا تقل شأنا عن المسيرة المكللة بالنجاح في المشوار الأولي للمنتخب.

ووجه رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم شكره للجماهير العراقية في أستراليا والتي زحفت من كل المدن الأسترالية لمساندة المنتخب، وقال: اللاعبون كانوا يدركون ذلك وبذلوا جهداً كبيراً في مباراة ماراثونية أمام متصدر التصنيف الآسيوي من أجل اسعاد الجماهير، بل إن كل الترشيحات كانت تصب في اتجاهه واخترنا أن يكون ردنا في الملعب. وأضاف: قدمنا مباراة كبيرة لن تنسى في تاريخ الكرة العراقية وأسعدنا 30 مليون عراقي، ومثل هذه المباريات تلعب دوراً كبيراً في تقديم أفضل المستويات في المباريات المقبلة، وستكون حافزاً كبيراً لنا في البطولة، ومازالت أمامنا خطوة صعبة على النهائي، سيكون فريقنا في الموعد أمام كوريا الجنوبية التي لم تهتز شباكه بأي هدف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا