• السبت 26 جمادى الآخرة 1438هـ - 25 مارس 2017م
  11:50     الإمارات تتسلم علم استضافتها لـ"الأولمبياد الخاص 2019 " وبرج خليفة يكتسي بشعار الحدث    

يعود بقوة إلى اتجاهات الموضة

«البروش»..أناقة التفاصيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 سبتمبر 2015

أزهار البياتي

الشارقة (الاتحاد)

تفاصيل صغيرة ولمسات استثنائية قد تكون سرك الحقيقي للأناقة والجمال، ويبرز «البروش» كدليل على ذلك، لأنه حلية لها أثر قوي على المظهر العام، وتتمتع بقدرة عالية على إضفاء طلة متكلفة على من ترتديها.

وارتبطت النظرة السائدة للمشبك أو «البروش» لعقود بإطلالة السيدات الناضجات والأكبر سنا ومقاما، إلا أنها في المواسم الأخيرة لأسابيع الموضة العالمية ظهرت بقوة على معظم المنصات، ووضعها كبار المصممين من جديد على قمة الإكسسوارات، لتأتي وفق أشكال وصياغات مختلفة، بحيث تبدو أكثر معاصرة مما يقربها من الشابات ويجعلها تتلاءم مع العديد من الملابس.

وظهر «البروش» بصورته العصرية عند العلامة التجارية «برادا» مؤخراً، كما كان موجودا على منصة عروض بيت الموضة الإيطالي «دولتشي آند جابانا»، والذي صاغ منه قطعا مستلهمة من عصر النهضة بتذهيب معتّق وتطعيم أصيل بالأحجار والكريستالات، بالإضافة إلى أنه كان ولايزال الإكسسوار الأكثر حظا عند الدار الفرنسية العريقة «شانيل»، حيث أولاه مصممها الألماني المخضرم كارل لاغرفيلد اهتماماً خاصاً، وأبدع منه على مدار السنوات الماضية أجيالا متعددة، من تلك التي تحمل الحرفين الأولين من اسم «كوكو شانيل».

ومن هذا المنطلق أصبح التزيّن بمشبك «بروش» إشارة واضحة إلى أناقة من تتحلى به من النساء، ولمسة كلاسيكية راقية تزيدهن ثقة ووقارا، كما يعتبر بالنسبة للشابات الأصغر سنا عنصر دهشة وإبهار، خاصة إذا تعلق بسترة «كاجوال» من الجينز، أو عانق ياقة قميص قطني، بالإضافة إلى أنه دوماً البديل الأفضل للقلادة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا