• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الكرة والتنس.. من يكسب؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 يناير 2015

نيوكاسل (الاتحاد)

ظهر التنافس بين البطولات المقامة في أستراليا حالياً على أشده قبل مواجهة أستراليا والصين بكأس آسيا، حيث كان هناك مباريات لنجوم أستراليا في بطولة التنس، وفي مقدمتهم ليتون هيوت، حيث غردت مشجعة أسترالية تدعى إيملي ماكان عبر حساب الاتحاد الأسترالي لكرة القدم وحساب بطولة أستراليا المفتوحة، بسؤال حول ذهابها إلى الملعب لحضور مباراة منتخب بلادها بكرة القدم أم متابعة مباريات التنس. وجاء الرد عبر الاتحاد الأسترالي أنها مباراة ربع نهائي مصيرية ويجب أن تحضري إليها، ليأتي رد آخر من بطولة التنس أن أساطير البلاد تلعب الليلة وعليها أن تشاهدهم، مما أدى إلى اشتعال جدال بين البطولتين في حادثة طريفة تنم عن التنافس الشديد والمزايدة على كسب المشجعين في البطولات المقامة حالياً.

وتحظى بطولة أستراليا للتنس بشعبية ومتابعة واسعة، حيث تمتلىء المدرجات في غالبية المباريات، على الرغم من أن البطولة يتم بثها عبر الهواء مباشرة من خلال القناة المفتوحة، وذلك على عكس البطولات الأخرى، لكن ذلك لم يمنع الجماهير من التدافع والتنافس للحصول على التذاكر لحضور المباريات في ظل الشعبية الواسعة للعبة محلياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا