• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  10:24    متحدث باسم الكرملين: زيارة الأسد لروسيا استغرقت أربع ساعات        10:25    وثائق داخلية: مسؤولون في الخارجية الأميركية يتهمون تيلرسون بانتهاك قانون يمنع تجنيد الأطفال    

الشهداء يطرزون قصائد الشعراء في بيت الشعر بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 سبتمبر 2015

محمد عبد السميع (الشارقة)

نظم بيت الشعر في الشارقة أمسية شعرية، بعنوان «مواكب المجد لأرواح الشهداء»، استضاف فيها الشعراء: من مملكة البحرين علي الشرقاوي، ومن المملكة العربية السعودية مفرح الشقيقي، ومن اليمن رعد أمان، وذلك بحضور محمد البريكي مدير بيت الشعر، ومحمد ذياب الموسى المستشار بالديوان الأميري، والدكتور رشاد سالم مدير الجامعة القاسمية، والدكتور محمد المسعودي مدير الشؤون الثقافية بالملحقية السعودية، وقدمها الشاعر عبدالرزاق الدرباس.

بدأت الأمسية بوقفة حداد على أرواح الشهداء. بعدها تحدث البريكي قائلاً: «الشعر في مثل هذه الأحداث الجسام التي تصيب الأمة، فهو الأسرع في التعبير عنها بإحساس وإنسانية». ثم ألقى قصيدة بعنوان «لن يلمسوه».ثم قرأ الشاعر البحريني علي الشرقاوي قصيدة طويلة بعنوان «سادتي الشهداء»، وهي على شكل التفعيلة، وتميزت بحداثة أسلوبها، وبلغتها الجميلة المحلقة في المعنى، والقريبة من نبض الأمة ووجدان الشعوب.

وأنشد الشاعر الإعلامي رعد أمان مجموعة من القصائد التي تحدثت عن هذا المصاب الجلل، وتميزت بروح حزينة وبلغة دامعة شفيفة.

وقرأ مفرّح الشقيقي من المملكة العربية السعودية مجموعة من النصوص الموشحة باللغة الأنيقة والصور الجميلة والخيال المجنح، واستهل بقصيدة عن الشهداء والأبطال المشاركين في عاصفة الحزم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا