• الاثنين 10 جمادى الآخرة 1439هـ - 26 فبراير 2018م

نهب «الحوثيين» يفاقم الأوضاع في الحديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 فبراير 2018

عدن (الاتحاد)

تمر الحديدة بأوضاع إنسانية صعبة، جراء استمرار سيطرة ميليشيات الحوثي الانقلابية على المحافظة، والسيطرة على أغلب المساعدات الإغاثية والطبية المقدمة من منظمات وهيئات دولية ومحلية. وأكدت مصادر طبية أن الأوضاع في الحديدة تشهد تدهوراً مستمراً، في ظل تزايد حالات الإصابة بوباء الدفتيريا الذي يتسارع انتشاره، ويتسبب في سقوط عدد من الوفيات ومئات المصابين من مختلف الفئات العمرية.

وأكدت السلطات الصحية في المحافظة أن مستشفيات الحديدة تواجه صعوبة بالغة في تأمين العلاجات والأدوية واللقاحات الخاصة بمرض الدفتيريا المعروف بـ»الخناق»، مشيراً إلى أن عمليات الاستيلاء والنهب للأدوية والمساعدات الطبية الإغاثية المقدمة من المنظمات الدولية فاقمت من الأوضاع وتدهورها بشكل كبير. واتهم مسؤولون في مكتب الصحة العامة بالحديدة ميليشيات الحوثي بسرقة المساعدات الطبية والدوائية المقدمة من هيئات ومنظمات دولية للمستشفيات العاملة في المحافظة والقيام بالاتجار بها وبيعها للمرضى والمحتاجين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا