• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

لدى افتتاح 77 كيلومتراً من طريق كيداهو بتمويل إماراتي

الرئيس التنزاني يؤكد أهمية دعم الإمارات لبلاده وتمويلها للمشاريع الكبيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 سبتمبر 2015

دار السلام (وام)

دار السلام (وام)- أكد فخامة الرئيس جكايا مريشو كيكويتي رئيس جمهورية تنزانيا الاتحادية أهمية دعم دولة الإمارات لبلاده وتمويلها للمشاريع الكبيرة التي تسعى تنزانيا لتنفيذها، مثنيا على حكومة وشعب دولة الإمارات.

جاء ذلك في كلمة الرئيس التنزاني - لدى افتتاح 77 كيلومترا من طريق كيداهو - ايفنزا بحضور عبدالله إبراهيم السويدي سفير الدولة لدى دار السلام.

ونقل السفير إلى فخامة الرئيس التنزاني تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وبدوره حمل فخامة الرئيس التنزاني، السفير السويدي تحياته لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. موجها الشكر لسعادة السفير وصندوق أبوظبي للتنمية لدعمهما الكبير لشعبه حيث قام الصندوق بتمويل هذا المشروع.

وقال السفير السويدي، في كلمة له خلال حفل افتتاح المشروع الذي حضره المهندس سعيد حمد الظاهري ممثل صندوق أبوظبي للتنمية ممول مشروع الطريق بمبلغ قدره 46.12 مليون دولار إلى جانب وزير الإسكان والأراضي والسيدة الأولى لجمهورية تنزانيا ومحافظ كيغوما وعدد من كبار المسؤولين: إن هذا الطريق ثمرة من ثمرات التعاون بين الدولتين في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، منوها بأن هذا المشروع يعد واحدا من مشروعات كثيرة قامت بتمويلها دولة الإمارات منها كلية القيادة والأركان والآبار في ليليوندو وأطرافها..مشيرا إلى أن هناك مشاريع أخرى كثيرة في الانتظار.

وأثنى المهندس سعيد الظاهري في كلمة له على العلاقات المتينة بين البلدين في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله وفخامة الرئيس التنزاني.. موضحا أن هناك مشروعا آخر في انتظار الموافقة النهائية لتنفيذه.

ووجه الشكر لحكومة تنزانيا على إتاحتها الفرصة للصندوق لتنفيذ عدد من المشاريع لديها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض