• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

منظمات: واشنطن تستطيع استقبال 100 ألف لاجئ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 سبتمبر 2015

واشنطن (أ ف ب)

قالت منظمات غير حكومية إن الولايات المتحدة يمكنها استقبال لاجئين سوريين أكثر بعشر مرات من العشرة آلاف الذين ستسمح لهم بالاستقرار على أراضيها بحلول نهاية 2016، معتبرة أن هذه الاستجابة ضئيلة جداً.

وكانت الولايات المتحدة المتهمة بالتقصير في مواجهة أزمة المهاجرين أعلنت الخميس الماضي أنها ستستقبل عشرة آلاف لاجئ. وتفيد أرقام الحكومة أن أميركا استقبلت منذ بدء النزاع حوالى 1800 سوري. وحتى نهاية السنة المالية لـ 2016، تحدثت وزارة الخارجية عن عدد يتراوح بين 5 آلاف و8 آلاف لاجئ.

وقال نائب رئيس «اوكسفام» في أميركا بول اوبراين إن «الأمر يتحول بسرعة إلى قضية مرتبطة بإرث إدارة أوباما». وأضاف في مؤتمر صحفي في واشنطن مع منظمتي «سيف ذي تشليدرن» و«ميرسي كوربس» «يمكننا أن نصل إلى 10 آلاف بلا صعوبة».

وتابعت هذه المنظمات أن «أميركا يمكنها أن تضيف صفراً بسهولة إلى هذا العدد»، أي حوالى 100 ألف شخص. وذكرت بأن الولايات المتحدة فتحت في السبعينات أبوابها لأكثر من 300 ألف فيتنامي فارين من الحرب وتستقبل سنوياً 70 ألف لاجئ من كل الجنسيات.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا