• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تدريب 1400 متطوع ومتطوعة

200 من طلاب التقنية ضمن فرق عمل المراكز الانتخابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 سبتمبر 2015

أحمد عبدالعزيز

أبوظبي (الاتحاد)

يشارك نحو 200 طالب وطالبة من طلبة كليات التقنية العليا في برنامج تدريب وتأهيل فرق إدارة المراكز لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، الذي أطلقته اللجنة الوطنية للانتخابات بالتعاون مع كليات التقنية العليا في يونيو الماضي، حيث يتم إعداد الشباب المشاركين للقيام بأدوار تنظيمة على مستوى كل المراكز الانتخابية خلال فترة الانتخابات، واختتمت أمس الأول، أعمال التدريب في البرنامج، والتي عقدت على مستوى 8 مقار لكليات التقنية العليا على مستوى الدولة، في الفترة من 23 أغسطس الماضي وحتى 15 سبتمبر الجاري.

ويعد هذا البرنامج الأول من نوعه الذي يمنح شهادة متخصصة للعاملين في المراكز الانتخابية، وذلك بهدف إشراك الكفاءات الوطنية المؤهلة للمساهمة في تنفيذ العملية الانتخابية وتعزيز الوعي السياسي لدى الأجيال الشابة.

رسالة وطنية

وأكد الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، أن تعاون كليات التقنية العليا مع اللجنة الوطنية للانتخابات في تنفيذ هذا البرنامج التدريبي المتخصص يؤكد المسؤولية المجتمعية والوطنية التي تتحملها الكليات، وأنها ليست صرحاً تعليمياً فقط، بل مؤسسة تعليمية ووطنية تساهم في دعم الوعي المجتمعي بدور المجلس الوطني وأهميته في طرح قضايا وهموم المواطن ومناقشتها وإيجاد الحلول ودعم القرارات البناءة التي تدعم التنمية في مختلف القطاعات، وأن مشاركة طلبة من كليات التقنية العليا في هذا التدريب ليكونوا متطوعين للعمل ضمن 36 مركزاً انتخابياً على مستوى الدولة، إنما هو تأكيد على دروها في إعداد خريج متكامل ملم بمختلف المهارات والمعارف المتعلقة بمجتمعه، إضافة إلى المساهمة في تعزيز وعي شباب اليوم بالعملية الانتخابية وكل الأطر القانونية المنظمة لها وإثراء معلوماتهم حول برنامج رئيس الدولة للتمكين السياسي.

وأشار الدكتور الشامسي إلى أن برنامج تأهيل وتدريب فرق المراكز الانتخابية فرصة ثمينة لشباب اليوم لتعلم إدارة وممارسة العلمية الانتخابية بمهنية وحرفة عالية، والحصول على شهادة متخصصة تعد الأولى من نوعها في هذا المجال، منوهاً إلى سعيهم لاعتماد هذا البرنامج من قبل الهيئة الوطنية للمؤهلات لرفد سوق العمل بالخبرات المؤهلة في مجال العمل الانتخابي.

تفاعل كبير

من جانبه، قال طارق هلال لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي رئيس لجنة إدارة الانتخابات في اللجنة الوطنية للانتخابات: «إنه انطلاقاً من إيمانها بأهمية إشراك الكفاءات والكوادر البشرية المؤهلة للمساهمة في تنفيذ العملية الانتخابية، ومن خلال التعاون مع كليات التقنية العليا أطلقنا برنامج تأهيل وتدريب فرق المراكز الانتخابية، كأول برنامج من نوعه يمنح شهادة متخصصة للعاملين في المراكز الانتخابية»، مشيداً بحجم التفاعل من قبل جمعيات النفع العام والمؤسسات الوطنية التي قدمت الدعم الكبير لإنجاح عملية الاستقطاب لهذا البرنامج، وكذلك المواطنين وتفاعلهم مع الدعوة للالتحاق بهذا البرنامج والمشاركة في تنفيذ العملية الانتخابية 2105.

وأضاف لوتاه أن اللجنة الوطنية للانتخابات ستعمل على ضمان تدريب المتطوعين وتثقيفهم بكل جوانب العملية الانتخابية وما تشملها من مراحل وما يحدها من أطر قانونية وأنظمة انتخابية، حتى يكونوا على قدرٍ عالٍ من الاحترافية في المساهمة بفاعلية في إدارة العملية الانتخابية، وليكونوا قادرين أيضاً على التعامل مع مختلف الأمور الفنية وما قد ينجم عنها من أمور طارئة خلال اليوم الانتخابي المقرر عقده في الثالث من أكتوبر المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض