• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

القشة التي قصمت ظهر البعير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 سبتمبر 2015

هل ثبت أن العراق حديقة خلفية لإيران؟! وأن بغداد العاصمة الجديدة بدل طهران؟! هل تبين أن أفعال السلب والقتل والهدم في العراق على يد المالكي إنما هو بإيجاز إيراني؟!

هل تبين أن الفساد مصدره إيراني، وأن محاولات اجتثاث الفساد تفشل بسبب الهجوم الإيراني على العراق؟،

تصريح خامنئي: إذا حوكم نوري المالكي فإنه – أي خامنئي – سيحرق العراق، فهل هناك أوضح من هذا التدخل في شؤون العراق؟! ألم يحن للشيعة في العراق أن يكفوا عن السكوت على ما تفعله إيران في العراق؟!

لا تحسبوه شراً لكم بل هو خير لكم، فهذا الذي يفعله الإيرانيون في العراق سوف يكون القشة التي تقصم ظهر ملالي إيران أعداء العرب والإسلام وحلفاء الأميركيين الذين دمروا العراق.

أبو صابر

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا