• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

لأول مرة في المنطقة وتحت شعار «المعرفة مستقبل تراثنا»

حاكم الشارقة يفتتح اليوم أعمال الملتقى العربي للتراث الثقافي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 فبراير 2018

الشارقة (الاتحاد)

برعاية وبحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تنطلق صباح اليوم، أعمال الملتقى العربي للتراث الثقافي الذي ينظمه المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي «ايكروم الشارقة» في فندق شيراتون الشارقة لمدة ثلاثة أيام، تحت شعار «المعرفة مستقبل تراثنا».

ويتميز الملتقى الذي يعقد لأول مرة في المنطقة، بمشاركة لافتة من الإمارات، حيث تلقي معالي نورة الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المجتمع، كلمة دولة الإمارات العربية المتحدة، ويشارك معالي الدكتور زكي نسيبة، وزير دولة، في إحدى جلسات الملتقى، بالإضافة إلى الباحثين والمسؤولين المعنيين في القطاع.

كما يحظى الملتقى بمشاركة مميزة من مؤسسات وهيئات إقليمية وعالمية، ومشاركة أكثر من 50 أكاديمياً وباحثاً وخبيراً، يتحدثون في 9 جلسات عن قضايا عديدة في عالم التراث الثقافي، ويناقش اليوم الأول التهديدات التي تواجه التراث الثقافي، والتعرف إلى معنى التراث الثقافي العربي. بينما يناقش اليوم الثاني أهمية التراث الثقافي في المنطقة وتحديات فهمه والحفاظ عليه.

وفي اليوم الأخير، يناقش الملتقى دور التعليم وكيفية تأثير أنظمة التعليم على فهمنا للتراث الثقافي، وآليات تحسين وإبراز القيم، وكيفية تنظيم التعليم لإشراك الشباب وتعزيز الوعي العام، ويستحضر الملتقى في اليوم الثالث الانطباعات الخارجية ومفهوم التراث الثقافي في المنطقة العربية من الخارج، بحضور نخبة من المشاركين الأجانب. كما تشهد أعمال الملتقى جلسة حوارية، تشارك فيها منظمات إقليمية ودولية، ويجري تسليم الجائزة الكبرى لحفظ التراث الثقافي في المنطقة العربية التي تمنح مرة كل سنتين. ويسعى الملتقى إلى الخروج بوثيقة تحمل رؤية عربية حول مفهوم التراث الثقافي في الوطن العربي، وبتوصيات تساهم في تحقيق أهدافه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا