• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مع بدء توافد حجيج الدولة إلى مكة المكرمة

نخبة من الوعاظ للرد على استفسارات الحجاج وبيان الأحكام الشرعية للمناسك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 سبتمبر 2015

السيد سلامة، إبراهيم سليم ( مكة المكرمة، أبوظبي)

تغادر في التاسع عشر من شهر سبتمبر الجاري، آخر حملات الحج المسافرة عبر مطار أبوظبي الدولي، بإجمالي 50 حاجاً، فيما تغادر آخر حملة مسافرة عبر مطار دبي 17 الجاري، بإجمالي 50 حاجاً، على أن يغلق نظام الحج بالمملكة العربية السعودية السبت المقبل، بحسب الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.

ورداً على تساؤلات وردت إلى «الهيئة «حول رغبة مواطنين تلقوا عروضاً للحج ضمن حملات غير إماراتية، حذر الكعبي من لجوء البعض إلى حملات من خارج الدولة، لمخالفة ذلك لنظام الحج، وأن السلطات السعودية لن تسمح بدخول الحاج القادم من حملات من الخارج، مؤكداً أنه تكرر تحذير المواطنين، من الوقوع لحالات نصب من حملات من خارج الدولة، وأن إجراءات المملكة التنظيمية للحج تحظر استقبال حجاج من غير الدولة التي يقيم بها الشخص أو حاصلاً على إقامة في هذا البلد.

وشدد الكعبي على أصحاب الحملات بعدم استقبال أي حجاج من خارج الحملات الإماراتية، خاصة مع بدء توافد حجاج الدولة إلى الأراضي المقدسة، وأن هناك إجراءات مشددة ستكون بانتظار المخالفين، وأن الأماكن محجوزة بعدد الأفراد المقيدين، وليس هناك متسع لمزاحمة الحجاج، وبما لا يكدر أداء الحجاج لشعائرهم.

وشدد على ضرورة التزام جميع الحملات بالنظم والتعليمات الصادرة من الهيئة، والجهات المختصة بالدولة، والمملكة العربية السعودية.

ولفت إلى أن لجان التفتيش على المساكن الخاصة بحجاج الدولة أتمت عملها وتأكدت من توافقها مع العقود المقدمة، وتم التدقيق على عقود إيجار سكن الحجاج، في المشاعر وعقود المواصلات.

وأكد الدكتور محمد مطر الكعبي ان البعثة الرسمية وفرت لها القيادة الرشيدة كافة الإمكانيات لاستقبال الحجيج الذين بدأ توافدهم على مكة المكرمة منذ أمس مشيرا إلى أن توفير سبل الراحة لحجاج الدولة خلال اداء مناسك فريضة الحج يتصدر أولويات الهيئة، ومن هنا جاء توفير عدد من اللجان المتخصصة التى تقف على راحة الحجيج من قبل وصولهم للاراضى المقدسة وحتى اتمام المناسك والعودة للوطن بسلامة الله. وأشار د . الكعبى لـ « الاتحاد» إلى أن خدمة الحجيج شرف عظيم ويأتى ترجمة لتوجيهات قيادتنا الرشيدة متمثلة فى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الامارات. مضيفا بأن ذلك يمثل نهج القيادة الرشيدة في دعم ورعاية هذه البعثة الرسمية ، وتوفير كل ما من شأنه أن يعزز من قدرة الحجيج على أداء المناسك بيسر، ويمثل إحدى الركائز التي تقوم عليها رسالة البعثة واللجان المنبثقة عنها.

وأكد الدكتور الكعبي أن التميز هو سمة أساسية من سمات دولة الامارات، وفقا لسياسة مجلس الوزراء، ومن هنا فان الخدمات المقدمة للحجيج تتطور من عام لآخر. وقال الكعبي شهدت جهود بعثة الحج لهذا العام تطويرا شاملا خاصة فيما يتعلق بزيادة اعداد الطواقم المتخصصة فى اللجان العاملة على خدمة الحجيج ، وكذلك ادخال خدمات نوعية جديدة مثل تأمين جميع مقار البعثة، وتزويدها بكاميرات مراقبة ونظم الكترونية متطورة تعزز من شفافية عمليات الدخول والخروج للحجيج فى المخيمات المخصصة للبعثة فى مزدلفة منى وعرفات، وكذلك فى مقر البعثة الرسمية.ولفت الكعبي إلى أن البعثة تضم نخبة من الوعاظ للرد على استفسارات الحجيج فيما يتعلق بأداء المناسك والضوابط الشرعية المتعلقة بها وكيفية أداء المناسك وفقا لهذه الضوابط، مشيرا إلى أن البعثة تضم نخبة من الأطباء المتخصصين وطواقم التمريض.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض