• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

لا إصابات جديدة بالفيروس

«التقصي» عن «كورونا» إلزامي بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 سبتمبر 2015

أحمد عبدالعزيز

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

ألزمت هيئة الصحة - أبوظبي جميع منشآت الرعاية الصحية في الإمارة بالتقصي عن فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية «كورونا»، واتخاذ الاحتياطات اللازمة مع أية حالة مؤكدة أو مشتبه بإصابتها بالفيروس.

وأكدت مصادر بالهيئة عدم تسجيل أي حالات إصابة جديدة، في الوقت الذي تم فيه إصدار تعميم أمس، للتذكير بالقرارات السابقة بهذا الشأن والتي من شأنها ضرورة الالتزام بالإجراءات والاحتياطات التي يجب اتباعها في حال التعامل مع أي حالة مصابة أو مشتبه بإصابتها بالفيروس.

وأفادت الهيئة بأن أعراض الإصابة بالفيروس تختلف من حالة إلى أخرى، وتتراوح بين عدم ظهور أية أعراض على المصاب إلى أعراض الالتهاب الرئوي الحاد المتمثلة في متلازمة الضائقة التنفسية الحادة، وغيرها من المضاعفات التي تهدد الحياة، مضيفة أنه على جميع مقدمي الرعاية الصحية الالتزام بالتوجيهات الإرشادية الجديدة لمنظمة الصحة العالمية في شأن التحقق والفحص.

وأضافت الهيئة، أن التوجيهات الإرشادية الصادرة عن الصحة العالمية أكدت أن إفرازات الجهاز التنفسي مثل البصق والمخاط التي تخرج من القصبة الهوائية يمكن أن تحمل فيروس «كورونا» ويمكن فحصها، وإذا كان النتيجة سلبية، يجب أخذ عينات أخرى لمخرجات الجهاز التنفسي من أماكن مختلفة من القصبة الهوائية، علاوة على وجوب أخذ عينات من الدم والبول والبراز لتحليلها.

وأوضحت، أنه يجب فحص الحالات التي تعاني عدوى حادة في الجهاز التنفسي علاوة على تاريخ الحالة المرضي، وكذلك حالات السعال والحرارة وأمراض الرئتين.

وأكدت الهيئة أنه يجب الإبلاغ عن الحالات المصابة بفيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، بالإضافة إلى إصابتها بأنواع أخرى نظير الأنفلونزا والرينوفيروس وفيروسات الأنفلونزا A و B ، والمكورات الرئوية وكذلك الالتهاب الرئوي المرتبط بأجهزة التنفس الصناعي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض