• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الانقسام الأوروبي قد يسبب مزيداً من الوفيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 سبتمبر 2015

جنيف (وكالات)

قالت منظمات إغاثة أمس إن فشل وزراء الاتحاد الأوروبي في التوصل لتوافق في الآراء بشأن خطة لتقاسم 120 ألف لاجئ قد تؤدي لمزيد من الوفيات في البحر المتوسط حيث يتصل بالفعل لاجئون يائسون في قوارب تصارع الغرق بالخطوط الساخنة طلبا للإنقاذ.

وقالت ميليسا فليمنج المتحدثة باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين»نعتقد أنه أمر قابل للتحقق ويمكن أن يساعد بشكل كبير في إدارة هذه الفوضى».

وتابعت قولها «هناك حاجة إلى اتفاق حاسم ودون تأخير للتعامل مع الاحتياجات وكذلك التحرك الجريء المستند إلى التضامن من كل الدول الاعضاء».

وقالت المنظمة الدولية للهجرة إنه يعتقد أن 72 مهاجرا لاقوا حتفهم منذ يوم السبت في محاولة عبور البحار من تركيا إلى جزر يونانية. وتدير المنظمة خطا ساخنا في تركيا للتصدي لحالات تهريب البشر. وقالت المنظمة الدولية للهجرة إن نحو 464 ألفا و876 مهاجرا عبروا المتوسط هذا العام ارتفاعا من 432 ألفا حتى يوم الجمعة وهو ما يبلغ ضعفي عدد المهاجرين الذين عبروا في 2014 كله.

من جانبها، قالت مديرة مكتب المنظمة في المجر إن المجر التي أغلت حدودها بوجه اللاجئين «عليها التزامات ينبغي أن تتبعها ويبدو أن تشددها ضد اللاجئين سيكون مخالفا لمواثيق الأمم المتحدة ».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا