• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تغطية شاملة ومتابعة لأخبار بعثة الإمارات

قنوات أبوظبي تواكب مناسك الحج ببرنامج «لبيك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 سبتمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي عن مواكبتها لموسم الحج وأيام ذي الحجة ومتابعة بعثة الدولة الرسمية بالمملكة العربية السعودية لأداء مناسك الحج، وذلك عبر برنامجها اليومي الجديد «لبيك»، الذي سيقدم تغطية خاصة وشاملة لجميع مناسك الشعائر الدينية في الأراضي المقدسة.

يأتي البرنامج، الذي يقدمه الإعلامي هلال خليفة. تعزيزاً للتوجه المعرفي الذي تنتهجه «أبوظبي للإعلام»، إحدى أسرع المؤسسات الإعلامية والترفيهية نمواً في منطقة الشرق الأوسط، وتحرص من خلاله على تقديم محتوى تفاعلي مع المجتمع يلامس اهتمامات شرائح متنوعة من جمهورها المحلي والعربي.

البرنامج الجديد هو جزء من سلسلة برامج غير دورية، دأبت شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي على إنتاجها وعرضها، ضمن مبادراتها الإعلامية والاجتماعية لمواكبة جميع المناسبات العامة الكبرى، ولاسيما تلك التي تشغل يوميات الناس وتكون جزءاً من شغف اهتماماتهم.

كما يعد البرنامج جزءاً من ترسيخ ثقافتنا الدينية لتعزيز صورة الدين الحنيف الحضارية وتؤكد نبل تعاليمه وعباداته، التي هي جزء من رسالتنا الإعلامية التي نحرص على تحقيقها عبر برامجنا الدينية ومنها برنامج «لبيك».

يستضيف البرنامج في حلقاته أبرز مشايخ الهيئة العامة للشؤون الإسلامية للتحدث عن شعائر الحج ومناسكه، فيما يستضيف عبر الهاتف رئيس البعثة الإماراتية بشكل شبه يومي للتحدث عن بعثتنا الإماراتية. ويتواصل البرنامج مع شبكة مراسلي «تلفزيون أبوظبي» لمواكبة تفاصيل الحج والحجاج، حيث سيطل مراسل التلفزيون من مكة المكرمة يومياً لإطلاع جمهور البرنامج على آخر الأخبار المتعلقة بمناسك الحج على نحو عام وأخبار بعثة الإمارات على نحو خاص، فيما يقوم المراسلون في مطارات الدولة بلقاء الحجاج المغادرين وأخذ انطباعاتهم واستعدادهم.

يُعرض برنامج «لبيك» يومياً، لمدة نصف ساعة، ابتداءً من اليوم الأربعاء 16 سبتمبر، الساعة 7:30 مساءً على قناة أبوظبي، ويعاد على قناة الإمارات الساعة 10:30م.

البرنامج يلامس اهتمامات شرائح متنوعة من الجمهور المحلي والعربي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا