• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

أحمد ناصر الريسي:

مشاركة أكثر من 200 فارس تبرز مكانة السباق عالمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 فبراير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أكد اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الفروسية، أن سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة كان ناجحاً من جميع النواحي، مشيداً بالتنظيم الرائع من قبل اللجنة المنظمة وقرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة.

وقال: كأس صاحب السمو رئيس الدولة يعتبر السباق الأهم لأنه يحمل اسماً غالياً على الجميع، معرباً عن سعادته بالمشاركة الكبيرة التي تجاوزت أكثر من 200 من أبرز الفرسان العالميين في سباقات القدرة.

وأوضح أن اتحاد الفروسية يبذل جهوداً كبيرة لزيادة الاهتمام بسلامة وصحة الخيول، وهي أحد الأهداف المهمة للاتحاد، مضيفاً أن السرعة كانت معقولة خلال السباق، ولم تكن هناك إصابات تذكر، ويعود ذلك لجهود اللجنة المنظمة التي وضعت المراحل بطريقة قللت من الإصابة وإجهاد الخيول.

وأشاد الريسي بالدور الذي يلعبه الإعلام باعتباره شريكاً استراتيجياً ورئيساً في كل النجاحات التي تتحقق، وقال إنه أمر مفرح أن أجد هذا الحجم من الجهد المبذول لنقل هذا النشاط.

وأكد أن منع حضور كاميرات التصوير في مناطق الفحص جاء بقرار من الاتحاد الدولي طالب فيه بعدم حضور الكاميرات والمصورين داخل منطقة الفحص، موضحاً أن الاتحاد تلقى رسالة رسمية من الاتحاد الدولي للفروسية المتعلقة بوجود كاميرات التلفزيون في منطقة الفحص البيطري، حيث تقوم بعمل اللقاءات مع المدربين؛ ما يترتب على ذلك توتر للخيول من عدسات وفلاشات الكاميرات، ما يؤدي إلى حدوث اضطرابات في نبض القلب يكون له تأثير سلبي على النتائج.

وقال: نحن كاتحاد ملتزمون بنظم وقوانين الاتحاد الدولي لذلك تم تنفيذ هذه التعديلات في السباقات المحلية؛ حرصاً على سلامة الخيل وتوفير الشفافية ومبدأ تكافؤ الفرص والحيادية لكل المشاركين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا