• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أسواق القطاع لاتزال تعاني ضغوط وفرة الإنتاج

توقعات بتعافي أسعار النفط 9% خلال 2016

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 سبتمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)-

أبوظبي (الاتحاد)

أكد صندوق النقد العربي أن أسواق النفط العالمية لا زالت متأثرةً بالتعافي الهش للاقتصاد العالمي، وبضغوط وفرة الإمدادات النفطية ورغم تحسن مستويات الأسعار العالمية للنفط خلال الربع الثاني من العام مقارنة بالربع الأول، إلا أن متوسط الأسعار المسجلة خلال العام الجاري لا تزال أقل من مثيلاتها المسجلة خلال عامي 2013 و2014 بنحو 50 و40 دولاراً للبرميل على التوالي.

وكانت الأسعار العالمية للنفط قد سجلت مكاسب خلال الربع الثاني من العام الجاري مع ارتفاعها بنحو 20%، مقارنة بمستويات الأسعار المسجلة خلال الربع الأول من العام، إلا أنها عاودت الهبوط خلال الربع الثالث من العام، وفقدت مكاسبها المحققة مسبقاً على ضوء المخاوف بشأن آفاق النمو الاقتصادي العالمي والاضطرابات التي شهدتها البورصات العالمية في عدد من الدول المتقدمة والاقتصادات الناشئة.

في هذا السياق، تتوقع المؤسسات الدولية تراجع الأسعار العالمية للنفط بنحو 40% خلال عام 2015، وتعافيها بنسبة 9% عام 2016، مع تعزز مستويات النشاط الاقتصادي العالمي والتوقعات بتراجع مستويات المعروض من خارج دول أوبك.

أشار التقرير إلى أن التطورات السابق الإشارة إليها سوف تؤثر على مستويات الطلب العالمي، ومن ثم على أداء الاقتصادات العربية خلال عامي 2015 و2016 خاصة على ضوء مساهمة الصادرات العربية الإجمالية بنحو 53% من الطلب الكلي وارتفاع الأهمية النسبية للإيرادات النفطية إلى ما يشكل 68% من إجمالي الإيرادات العامة للدول العربية كمجموعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا