• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تزكية الفهد رسمياً لولاية جديدة تمتد حتى 2019

وفد الإمارات يشارك في عمومية «الأولمبي» الآسيوي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 سبتمبر 2015

دبي (الاتحاد)

شارك وفد الإمارات في أعمال اجتماعات الجمعية العمومية الرابعة والثلاثين للمجلس الأولمبي الآسيوي التي انطلقت أمس بالعاصمة التركمانستانية عشق آباد، حيث مثل الوفد كل من المستشار محمد الكمالي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية، وعمر عبدالرحمن آل علي المدير التنفيذي للجنة الأولمبية، وحسن المري مدير المكتب الفني لمجلس الإدارة والمكتب التنفيذي.

وافتتح الفهد الجمعية العمومية مع رئيس تركمانستان جوربانجولي برديموحميدوف بعد أن تمت تزكيته رئيساً للمجلس لولاية جديدة حتى 2019 على أن يتم انتخاب نواب رئيس المجلس الأولمبي للمناطق الجغرافية الخمس في القارة الآسيوية، ورؤساء اللجان الـ 12 للمجلس الأولمبي، وفضلا عن ذلك سيعين الفهد خمسة رؤساء للجان أخرى حسب التعديلات الجديدة في دستور المجلس الأولمبي، ستعمل على تطوير جميع النواحي المتعلقة بالرياضة في آسيا.

وناقش الحضور العديد من الموضوعات المهمة المدرجة على جدول أعمال الجمعية العمومية، على رأسها مناقشة استعدادات إندونيسيا لاستضافة دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة 2018، واستعدادات تركمانستان لدورة الألعاب الآسيوية الخامسة للصالات والألعاب القتالية عام 2017. وما يزيد من أهمية الاجتماعات في تركمانستان، حضور 17 لجنة أولمبية من قارة أوقيانيا، لأن رياضييها سيشاركون في ألعاب الصالات عام 2017 للمرة الأولى بعد أن وافق المجلس الأولمبي على ذلك على هامش آسياد أنشون 2014 بكوريا الجنوبية، حيث سيرتفع عدد الدول المشاركة فيها إلى 62 دولة يمثلها أكثر من 5 آلاف رياضي يشاركون في 21 لعبة رياضية.

وستقوم الجمعية العمومية خلال اجتماعها الممتد على مدار يومين باختيار المدينة التي تستضيف دورة الألعاب الآسيوية الـ 19 العام 2022، حيث تشير التوقعات إلى أن شرف الاستضافة سيسند إلى مدينة هانجزهو الصينية إذا تضمن ملفها جميع شروط المجلس.

وتقام الألعاب الآسيوية المقبلة في مدينتي جاكرتا وبالمبانج الإندونيسيتين العام 2018، حيث من المقرر أن تعرض اللجنة المنظمة لآسياد إندونيسيا آخر استعداداتها للاستضافة أمام أعضاء الجمعية العمومية أيضا، فضلا عن تقديم عرض عن استضافة مدينة دانانج الصينية لدورة الألعاب الآسيوية الشاطئية عام 2016، مع عرض آخر لمدينة سابورو اليابانية التي تستضيف دورة الألعاب الآسيوية الشتوية عام 2017.

من جانبه صرح أحمد الفهد قائلاً: الجمعية العمومية اجتماع سنوي مهم في برنامجنا ويمنحنا الفرصة لنجمع جميع اللجان الأولمبية الآسيوية معا، وعرض تقدم عملنا والتطور الذي يمكن أن نقوم به من أجلها.

وتابع: المجلس الأولمبي الآسيوي يعتبر أن الرياضة هي محرك لوحدة وتحفيز 4.4 مليون نسمة في آسيا لخلق مزيد من المساواة والانسجام في المستقبل.

وكانت اجتماعات المكتب التنفيذي للمجلس الأولمبي واللجان العاملة فيه قد انطلقت أمس الأول في المجمع الأولمبي بعشق آباد بحضور المئات من الرياضيين، حيث أعرب الفهد عن فخره بمشاهدة المنشآت الرياضية والبنية التحتية الأخرى في تركمانستان التي ستعود بالفائدة على البلاد والمنطقة، مشيداً بالنظرة البعيدة المدى لرئيس تركمانستان الذي يركز اهتمامه على الرياضة والشباب والتعليم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا