• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استنكار أممي للتقاعس الدولي بمواجهة الانتهاكات في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 سبتمبر 2015

جنيف (وام)

أعرب مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين أمس عن غضبه واستنكاره لاستمرار الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في سوريا، مستنكرا تقاعس المجتمع الدولي عن التحرك إزاءها. وقال خلال افتتاح الدورة الثلاثين العادية لمجلس حقوق الإنسان "إن المثال السوري يدعو للغضب والخجل وان الفاعلين الدوليين بمن فيهم الدول الأعضاء والمنظمات الحكومية وغير الحكومية أن لم تغير وبشكل كبير كيفية التفكير في التعاطي مع تلك الانتهاكات فلن يمكن مواجهة تصاعد هذه الانتهاكات". وطالب صانعي القرار في كافة قارات العالم باتخاذ إجراءات سريعة لإرساء سياسات هجرة فعالة ومنهجية. مؤكدا أن الدول لها الحق السيادي في تأمين حدودها وتحديد شروط الدخول والبقاء في أراضيها، ولكن كذلك لديها التزام باحترام قانون اللاجئين والقانون الإنساني. ورحب بقرار الاتحاد الأوروبي استضافة 120 ألف لاجئ في دوله الأعضاء. داعيا إلى توسيع قنوات الهجرة النظامية وإعادة التوطين ووقف جميع أشكال سوء معاملة اللاجئين والمهاجرين على الحدود.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا