• الأربعاء 03 ذي القعدة 1438هـ - 26 يوليو 2017م

مندوب اليمن في جنيف: مليشيات الحوثي وصالح تمارس قتلا ممنهجا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 مارس 2016

جنيف (و ا م)

أكد الدكتور علي محمد مجور مندوب اليمن الدائم لدى المقر الأوربي للأمم المتحدة في جنيف استمرار مليشيات الحوثي والمخلوع صالح في عمليات قتل ممنهج للمسؤولين والمواطنين اليمنيين والاستيلاء على كل المؤسسات بطريقة لم يعرفها التاريخ المعاصر من الهمجية والعنصرية ضاربة عرض الحائط كل القوانين والأعراف والحقوق.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن مجور -في كلمته التي ألقاها أمام أعمال الدورة الـ 31 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف الليلة الماضية- أن "حجم الماسأة التي يشهدها اليمن يأتي جراء الانقلاب العسكري الذي قامت به ميليشيا الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح وتدمير كل ما يمكن تخيله في اليمن من بنى أساسية ومؤسسات واستيلاء على البنوك والمال العام ومصادرة للحريات وانتهاك كل القيم الانسانية وتمزيق النسيج الاجتماعي بجانب تعزيز خطاب الكراهية والعنصرية وتشجيع الإرهاب ودعم قوى التطرف"، لافتا إلى استهدافها معسكرات الجيش والأمن في صعدة وعمران ومدن وقرى شمال صنعاء.

وأشار مجور الى أن المليشيا الانقلابية ارتكبت واحدة من أكبر الجرائم في العالم وهي تجنيد الأطفال بشكل مستمر وممنهج وتعمل على حصار المدن بحقول الألغام وترتكب يوميا جرائم ضد الانسانية بشكل لم يسبق له مثيل ..مبينا أن صنعاء تحولت الى مدينة مليئة ببيوت الأشباح التي يختطف اليها المئات من الناشطين السياسيين والشباب وأغلقت كل الوسائل الإعلامية المستقلة والمواقع الالكترونية التي تعارض الانقلاب.

ولفت إلى أن المليشيات أقدمت في 21 من شهر سبتمبر عام 2014 على الاستيلاء على السلطة أمام رفض جموع الشعب اليمني ومؤسساته الدستورية والقانوية والقوى الحزبية المختلفة ودعم العالم له.

وأكد أن ما يجري في اليمن ليس اختلافا في وجهات النظر السياسية ـ كما يعتقد البعض ـ إنما هو انقلاب كامل على الشرعية وعبر ميليشيا مسلحة مدعومة من بعض الوحدات المتمردة من الجيش والأمن.

وقال إن العالم يتذكر كيف انقلبت ميليشيا الحوثي وصالح على الاتفاقات الوطنية والتفاهمات السياسية كافة وعلى الشرعية ابتداء من القيام باحتجاجات مزعومه حول أسعار المشتقات النفطية ودخولهم المسلح الى صنعاء مرورا بالاستيلاء على السلطة واستهداف وحصار قيادات الدولة وعلى رأسهم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ورئيس الوزراء في منازلهم منذ التاسع من شهر يناير ومنع كل تواصل معهم معرضين حياتهم ومعهم بقية الحكومة الى خطر الموت في كل لحظة.

... المزيد