• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

دعت المواطنين الى الاحتفاظ بجواز السفر وتذاكر العودة والحجوزات الفندقية

«الخارجية»: لا مؤشرات على الإلغاء الرسمي لحدود «الشنغن»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 سبتمبر 2015

أبوظبي (وام) دعت وزارة الخارجية مواطني دولة الإمارات المتواجدين في دول الاتحاد الأوروبي أو المسافرين إليها إلى ضرورة الاطلاع على نصائح وإرشادات السفر وصفحة شؤون المواطنين على الموقع الإلكتروني الرسمي للوزارة ويأتي ذلك في إطار حرص وزارة الخارجية تجاه مواطني الدولة، وتأكيداً لدورها في تسهيل سفرهم وإقامتهم وحمايتهم من أية معوقات قد تعترضهم خارج الدولة. ونوهت وزارة الخارجية أنه ليس هناك أي مؤشرات على الإلغاء الرسمي لحدود الشنغن من دول الاتحاد الأوروبي، وأن هناك تحولات مؤقتة تتعلق بالهجرة الجماعية لدول الشنغن، والتي ينتج عنها نوع من الاستنتاجات غير الرسمية، وسوف تكون هناك رقابة على الحدود الألمانية مع النمسا، والتي قد تتطلب إبراز جواز السفر، وتذاكر العودة والحجوزات الفندقية. وعليه، أكدت الوزارة على مواطني دولة الإمارات ضرورة احترام جميع أنظمة وقوانين الدولة التي يقصدونها والتعاون مع الجهات الرسمية، وتمثيل الدولة بصورة مشرفة. كما دعت مواطني الدولة المتواجدين في دول الاتحاد الأوروبي إلى ضرورة الالتزام بالإرشادات والتعليمات، والاحتفاظ بجواز السفر، وصورة من تذكرة السفر، وحجوزات الفنادق أثناء التنقل بين دول الشنغن. وحثت وزارة الخارجية مواطني الدولة على ضرورة التسجيل قبل سفرهم في خدمة «تواجدي»، والتي تمكن الوزارة وبعثات الدولة في الخارج من التواصل مع مواطني الدولة في حالات الطوارئ والأزمات أثناء سفرهم وتواجدهم خارج الدولة، وذلك من خلال الموقع الإلكتروني للوزارة www.mofa.gov.ae أو التطبيق الذكي «UAEMOFA». كما أنه يتم التواصل والرد المباشر على استفسارات مواطني الدولة من خلال حساب «تواجدي» Twajudi على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر». ونوهت الوزارة بضرورة الاحتفاظ بأرقام الطوارئ للتواصل مع الوزارة أو بعثة الدولة لدى بلد المقر أو على الرقم الخاص بالدول التي لا يوجد فيها تمثيل دبلوماسي لدولة الإمارات لاستخدامه في حالة تعرض المواطن لأي طارئ 600599991 - 00971

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض