• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

رئيس جديد للوزراء في استراليا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 سبتمبر 2015

سيدني (أ ف ب)

نجح المحامي والمصرفي السابق المليونير مالكولم ترنبول أمس في اطاحة رئيس الوزراء الاسترالي المحافظ توني ابوت ليصبح الرئيس المقبل للحكومة الاسترالية اثر انتخابات حزبية. وكان ابوت الذي وصل الى السلطة في 2013 بعد فوز كبير للمحافظين في الانتخابات التشريعية اضطر أمس لتنظيم تصويت للحزب الليبرالي اكبر تشكيلات الائتلاف الحكومي الحاكم بعد اعلان مالكولم ترنبول انه يريد الترشح لقيادته. واعلن ترنبول (60 عاما) احد ابرز وزراء الحكومة، في هذه المناسبة تخليه عن حقيبة الاتصالات. واعلن برلماني محافظ ان المحامي السابق والمصرفي السابق حصل على 54 صوتا في تصويت نواب الحزب الليبرالي، مقابل 44 صوتا لرئيس الوزراء الذي تشير استطلاعات الرأي الى تراجع شعبيته بشكل كبير. وسيصبح ترنبول بحكم الامر الواقع رئيسا للحكومة. اما وزيرة الخارجية جولي بيشوب التي قالت وسائل اعلام انها انضمت الى ترنبول للمطالبة باستقالة رئيس الحكومة، فقد احتفظت بمنصب نائب رئيس الحزب، وحصلت على سبعين صوتا مقابل ثلاثين. وجاء هذا التصويت مع ان ابوت اكد انه سيحبط محاولة الانقلاب هذه. وقال «ساترشح واتوقع ان أفوز». وقال ترنبول انه اختار مواجهة رئيس الحكومة لان المحافظين معرضون لخطر خسارة الانتخابات المقبلة. وقال مالكولم ترنبول انه اذا لم يتم ادخال تغيير على رأس الحكومة، فان حزب العمل بقيادة بيل شورتن سيفوز في الانتخابات المقبلة التي ستجرى في يناير 2017. وقال الوزير المستقيل «اذا استمررنا مع ابوت على رأس الحكومة فان ما سيحصل واضح. لن يبقى رئيسا للوزراء وسيتولى شورتن رئاسة الحكومة خلفا له».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا