• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

حديقة الحيوانات بالعين تعرض مشاريع استثمارية ضخمة خلال الأسبوع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 فبراير 2018

العين (الاتحاد)

كشفت حديقة الحيوانات بالعين عن مجموعة من مشاريعها الاستثمارية القادمة، خلال مشاركتها في معرض أبوظبي في الهند الذي تنظمه دائرة التنمية الاقتصادية من 5 إلى 9 فبراير لطرح الفرص الاستثمارية والتطويرية في إمارة أبوظبي. وتأتي مشاركة الحديقة تزامناً مع يوبيلها الذهبي من خلال 50 عاماً، دعمت خلالها الفرص الاستثمارية في الدولة، وكان لها نقلات نوعية في تعزيز المسيرة التنموية الاقتصادية، انسجاماً مع رؤية إمارة أبوظبي في بناء اقتصاد متكامل ومستدام، يحظى فيه قطاع السياحة بنصيب وافر من الاهتمام والخطط الطموحة.

وتقدم حديقة الحيوانات في المعرض فرصاً فريدة للمطورين والمستثمرين، تتمثل في 7 مشاريع ضخمة، في مقدمتها مشروع تطوير وتشغيل المنطقة الرياضية الترفيهية متعدد الاستخدامات الأول من نوعه في مدينة العين، ومشروع فندق ومنتجع الحديقة الذي يضم 250 وحدة سكنية وشاليهات ومطاعم وقاعات وبرك سباحة ومرافق ترفيهية مختلفة، ومشروع تطوير منطقة البوليفارد مع فرصه المتعددة من مطاعم ومقاهٍ ومتاجر عالمية ومشروع البيع بالتجزئة ذو المساحات الخارجية الشاسعة المكيفة وتطوير المنطقة السكنية بمنازل صغيرة وكبيرة، بالإضافة لتطوير منطقة الألعاب المائية.

وقال غانم مبارك الهاجري مدير عام المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين ورئيس وفد الحديقة المشارك «لا شك في أن مشاركة حديقة الحيوانات بالعين ضمن معرض أبوظبي في الهند تمثل فرصة مواتية للمستثمرين والمطورين، فدولة الإمارات تدعم النمو الاقتصادي بشكل فعال وسلس سيجعل الاستثمار والتطوير في الحديقة فرصة نادرة للشركاء المستقبليين والحاليين نظراً لما تتميز به كموقع سياحي وثقافي وبيئي يستقطب كماً هائلاً سنوياً من الزوار، وبالتحديد زوارنا الدائمين والداعمين من جمهورية الهند الصديقة فهم يشكلون الشريحة الأكبر على الإطلاق من زوار حديقة الحيوانات بالعين».

و أضاف: «إننا كوجهة سياحية هي الأكبر على مستوى الشرق الأوسط لا نكتفي بتقديم الترفيه والثقافة العالمية على مدار العام، إنما نقدم أيضاً شراكات للمستثمرين والمطورين تشكل بيئة تنافسية مناسبة تحظى بسمعة طيبة ودرجة عالية من الأمن والأمان، وهو أمر مهم جدا لنجاح ونمو قطاع السياحة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا