• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الحمراء» ماركة «خضراء»

«الجوارح»يتخلص من «نحس العامين»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 سبتمبر 2015

علي الزعابي (أبوظبي)

كسر الشباب النحس الذي طارده آخر 4 مباريات أمام الوحدة في آخر عامين، حيث لم يستطع خلالها تحقيق الفوز، سواء على ملعبه أو خارجه، حيث إن الفوز الأخير الذي حققه «الجوارح» على حساب «العنابي» يعود إلى 26 يناير 2013، عندما تغلب عليه 3-2 باستاد مكتوم بن راشد بنادي الشباب، ضمن الجولة الـ 15 لدوري الخليج العربي، وبعد ذلك تقابل الفريقان في 4 مباريات، تمكن «أصحاب السعادة» من الانتصار في مواجهتين بنتيجة 2-1، والتعادل في مباراتين بالنتيجة نفسها أيضاً 1-1، غير أن البرازيلي جو كان له رأي آخر في مباراة مساء أمس الأول، عندما نجح في إحراز الهدف الوحيد، والذي ضمن على أثره حصد النقاط الثلاث، كما نجح الشباب في تحقيق الفوز على الوحدة، للمرة الأولى منذ 10 سنوات على أرض «العنابي» في الدوري، حيث كان آخر انتصار لـ «الجوارح» باستاد آل نهيان في 20 أكتوبر 2005 عندما تغلب عليه بهدفين لهدف، ضمن الجولة السادسة للدوري.

من جانبه، أكد عبيد هبيطة، مدير الفريق الأول بالشباب، أنه لا يؤمن بشيء اسمه عقدة في كرة القدم، فقد استطاع «الجوارح» تحقيق الفوز وتقديم مباراة قوية، ونجح في استغلال الفرصة التي لاحت له، والمحافظة بعد ذلك على مرماه من استقبال أي هدف، وحصد النقاط الثالث وقال: مع احترامي لـ «العنابي»، إلا أن فريق الشباب ليس بـ «الهين»، وقدم مستوى مميزاً رغم النقص العددي واللعب بتسعة لاعبين، مشيراً إلى أن الشباب ينوي بكل تأكيد، ويأمل في المنافسة على لقب الدوري، ولا يوجد ما يمنع ذلك، في ظل امتلاك الفريق للاعبين على قدر المسؤولية.

وأضاف: سعيد بالأداء الذي قدمه اللاعبون في المباراة رغم الغيابات التي عانينا منها خلال المباراة، وقبل المباراة بغياب العديد من اللاعبين، خصوصاً في الخط الخلفي، وأوضح هبيطة احترامه للقرارات التحكيمية والحكام، وقال: قرارات الحكام على العين والرأس، ونحن نحترم الحكام ولكننا في الوقت ذاته لسنا في مجال لتقييمهم، فهناك مختصون لتقييم القرارات التحكيمية.

من ناحية أخرى، تعرض لاعبان من الشباب للطرد أثناء المباراة ليكمل «الجوارح» ما تبقى من دقائق بتسعة لاعبين، حيث تعرض هنريكي لوفانور للبطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 60 من زمن اللقاء، ولحق به بعد ذلك زميله حسن إبراهيم في الوقت المحتسب بدل الضائع، ليغيب اللاعبان عن المواجهة القادمة أمام دبا الفجيرة في الجولة الثالثة، ولكن حالتي الطرد التي تعرض لها الشباب ليستا بالشيء الجديد، حيث تعرض المدافع عيسى محمد كابتن الشباب لحالة طرد مباشرة في الجولة الأولى لبطولة الدوري أمام الشارقة، مما يعني غيابه عن مباراتين هو الآخر، وبالتالي غياب الثلاثي عن الجولة الثالثة، وتعتبر نسبة حالات الطرد كبيرة لدى لاعبي الشباب هذا الموسم باعتبار احتساب ثلاث حالات حتى الآن خلال مباراتين فقط.

ترويسة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا