• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«مواصلات الإمارات» تنال حقوق الملكية الفكرية لـ3 منهجيات لتطوير الأداء المؤسسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 سبتمبر 2015

دبي (الاتحاد)- نالت مواصلات الإمارات حقوق الملكية الفكرية في عدد من المنهجيات التي تم استحداثها في المؤسسة وهي منهجية جائزة التميز لموردي مواصلات الإمارات، ومنهجية التعامل مع المنافسين، ومنهجية الإبلاغ عن المخالفات.

وأفادت فريال توكل المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المؤسسية بمواصلات الإمارات، بأن المؤسسة تلتزم بتطبيق مبادئ الحوكمة المؤسسية والوضوح في المعلومات والقرارات المعلنة بوسائل الاتصال والتواصل، وذلك انطلاقاً من قيمها المؤسسية المتمثلة في الشفافية والمسؤولية. وقد بادرت المؤسسة بتسجيل حقوق الملكية الفكرية للمنهجيات التي تم استحداثها بتسجيلها كمصنفات في وزارة الاقتصاد، لضمان استدامة التطور لمنظومة الأداء المؤسسي والخدمات التي تقدمها، وبهدف تفعيل وتشجيع وتحفيز الموظفين وتقدير أفكارهم، وتمكينهم ودعمهم لتطبيق ابتكاراتهم، الأمر الذي يسهم في بناء بيئة مشجعة على العمل والابتكار.

وأضافت توكل، بأن مواصلات الإمارات تؤمن بابتكارات موظفيها ودورهم الفاعل في تحقيق التميز، وحرصهم الدائم على تطوير العمل بما يحقق أفضل النتائج وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة، والمتمثلة في تقديم كافة الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية، الأمر الذي يعكس جهود المؤسسة في تطبيق استراتيجية الحكومة الاتحادية للابتكار.

وأوضحت فريال توكل بأن المؤسسة عملت على استحداث منهجية جائزة التميز لموردي مواصلات الإمارات لتشجيع الموردين على تبني مفاهيم التميز، وخلق منافسة إيجابية بينهم الأمر الذي يعتبر أحد أهم ممكّنات الارتقاء بالأداء والموارد وبالتالي تقدير الموردين المتميزين.

كما تم إصدار منهجية التعامل مع المنافسين، لتطوير عمليات وممارسات المؤسسة وتحقيق التوسّع في الحصة السوقية والأعمال من خلال جذب العملاء وتحقيق التوسع في الخدمات التسويقية، فيما تم استحداث منهجية الإبلاغ عن المخالفات لتحديد الإجراءات المرتبطة بتقديم الشكاوى، بما يمّكن موظفي المؤسسة وأصحاب المصالح الآخرين ذوي العلاقة من تقديم شكاويهم وملاحظاتهم إلى الإدارة المعنية في المؤسسة وذلك عند اكتشاف أي مخالفة.

وأشارت توكّل إلى أن المؤسسة حريصة على انتهاج وتطبيق أفضل الأنظمة والمنهجيات بما يتماشى وأفضل المعايير العالمية التي تحقّق الدقة والكفاءة في الإنجاز وانتظام سير العمل، مؤكّدة تبنّي المؤسسة لعدد من المبادرات والوقوف على آراء ومقترحات الشركاء الاستراتيجيين والموردين والمتعاملين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض