• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

في ظل اتهامات متبادلة بين كييف وموسكو

انفصاليو أوكرانيا يرفضون الهدنة ويواصلون القتال

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 يناير 2015

كييف (وكالات)

رفض الانفصاليون الموالون لموسكو في شرق أوكرانيا أمس أي هدنة جديدة مع كييف وهددوا بهجوم واسع غداة انسحاب الجيش الأوكراني من مطار دونيتسك الذي يعتبر موقعا رمزيا للنزاع.

واتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أوكرانيا أمس بشن عملية عسكرية واسعة النطاق في شرق أوكرانيا محملاً إياها مسؤولية سقوط عشرات القتلى في الأيام الأخيرة.

وقد اتخذ النزاع الذي بدأ في أبريل منعطفا جديدا مع الهزيمة النكراء التي مني بها الجيش الأوكراني في مطار دونيتسك ، في وقت لا تشير تصريحات المسؤولين في كييف وكذلك القادة الانفصاليين سوى إلى أمر واحد وهو أن الوقت ليس لصنع السلام.

وقال «رئيس» جمهورية دونيتسك المعلنة من جانب واحد الكسندر زاخارتشنكو أثناء لقاء مع الطلاب في دونيتسك معقل الانفصاليين «لن يكون هناك بعد الآن من جانبنا أي مساع للتحدث عن هدنة» مع السلطات الأوكرانية موضحاً حسب وكالات الأنباء الروسية «سنشن هجوما على حدود منطقة دونيتسك». ويأتي هذا التشدد في اللهجة غداة يوم دام تخللته معارك وعمليات قصف أسفرت عن سقوط أكثر من 40 قتيلا خلال أربع وعشرين ساعة وبخسارة الجيش الأوكراني مطار دونيتسك بعد أشهر عدة من المعارك. وفي كييف ندد سكرتير مجلس الأمن القومي والدفاع اولكسندر تورتشينوف بهجوم في كل الاتجاهات في الشرق الأوكراني تقوم به «وحدات نظامية من الجيش الروسي».

وقال أثناء اجتماع للحكومة إن «مجموعات إرهابية روسية انتهكت كل الاتفاقات وتشن هجوما»، مضيفا أن «هذه العمليات تجري فعليا على كل خط الجبهة قرب دونيتسك وكذلك في الجنوب». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا