• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

التداولات تتراجع إلى 370 مليون درهم

الأسهم المحلية تترقب أسعار الفائدة الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 سبتمبر 2015

يوسف البستنجي

يوسف البستنجي(أبوظبي)-

تراجعت القيمة السوقية لأسواق المال المحلية بـ 3,5 مليار درهم، بانتظار قرار المجلس الفدرالي الأميركي، المتصل بأسعار الفائدة على الدولار، ما جعل التردد والحذر، يخيمان على المتعاملين، في الأسهم المحلية، ويدفع أحجام وقيم التداول إلى مستويات متدنية.

وانخفض مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة تداولات الأمس بنسبة 0,46% ليغلق على 4632,40 نقطة، وشهدت القيمة السوقية انخفاضاً بقيمة 3,5 مليار درهم لتصل إلى 750,89 مليار درهم، حيث تم تداول ما يقارب 208,56 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 369,9 مليون درهم خلال جلسة التداول، من خلال 4323 صفقة.

وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 60 من أصل 126 شركة مدرجة في الأسواق المالية، وحققت أسعار أسهم 10 شركة ارتفاعاً في حين انخفضت أسعار أسهم 42 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.

وقال وضاح الطه عضو المجلس الاستشاري لمعهد الأوراق المالية البريطاني في الإمارات، إن تداولات أسواق المال المحلية أصبحت تأخذ طابعا نمطيا نتيجة تكرار نفس الحالة عدة مرات، ولفترة طويلة نسبياً، مشيراً إلى أن هواجس العوامل الاقتصادية العالمية تخيم على المتعاملين والتداولات في أسواق المال المحلية.

وأوضح أن المتعاملين ينتظرون حالياً قرار أسعار الفائدة الأميركي، المتوقع يوم الأربعاء المقبل 16 سبتمبر الجاري، لافتا إلى أنه في حال الإبقاء على أسعار الفائدة الأميركية دون تغيير فإن هذا سيقدم دعماً مؤقتاً للأسواق المالية في الدولة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا