• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

إغاثة كويتية شملت 650 أسرة لاجئة شرق لبنان

الأمم المتحدة: المساعدات شملت 600 ألف سوري في 6 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 يناير 2015

عواصم (وكالات)

قالت الأمم المتحدة إن 54 شحنة مساعدات وصلت إلى سوريا منذ أن وافق مجلس الأمن الدولي على دخول المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود في يوليو الماضي، مما وفر الغذاء لنحو 600 ألف شخص علاوة على المياه والإمدادات الطبية، مبينة أن 12.2 مليون سوري تقريباً بحاجة إلى المساعدات، بينما فر 3.8 مليون وهناك قرابة 7.6 مليون نازح داخل سوريا. وكان مجلس الأمن الدولي وافق على إدخال مساعدات إنسانية دون موافقة الحكومة السورية عبر 4 معابر حدودية تقود إلى مناطق يسيطر عليها المعارضون من تركيا والعراق والأردن. وفي أحدث تقرير شهري للمجلس صدر الليلة قبل الماضية، قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، إن الأمم المتحدة وشركاءها قدموا 40 شحنة عبر تركيا و14 شحنة عبر الأردن. وأضاف لم يتأت نقل الشحنات عبر العراق بسبب المشاكل الأمنية.

وذكر تقرير بان كي مون عن توفير المساعدات لسوريا أن المساعدات الغذائية وصلت إلى 596 ألف شخص بينما تم توصيل مساعدات غير غذائية إلى 522 ألفاً ووصلت إمدادات المياه والصرف الصحي إلى أكثر من 280 ألف شخص وحصل نحو 262 ألفاً على مساعدات طبية. ويضاف توصيل المساعدات عبر المعابر الأربعة، إلى الجهود الحالية التي تجري بالتنسيق مع الحكومة السورية لتوصيل المعونات الإنسانية إلى عدة ملايين شهرياً. لكن بان كي مون قال إن الوضع مستمر في «التدهور السريع»، بينما توشك الحرب الأهلية في سوريا أن تبدأ عامها الخامس. وأضاف أن «امتداد القتال عبر البلاد والعقبات الإدارية وعدم وجود اتفاق من الأطراف..تواصل عرقلة وصول المساعدات الإنسانية لأنحاء البلاد مما يؤثر على القدرة على توصيل المساعدات على النطاق المزمع».

من جهة أخرى، وزع وفد من «المبادرة الكويتية لمساعدة الشعب السوري» بالتعاون مع الهلال الأحمر الكويتي أمس، مساعدات على 650 أسرة سورية نازحة بمنطقة زحلة شرق لبنان. وقالت رئيسة الوفد فريال الفريح إن «المبادرة الكويتية كانت قد انطلقت في البداية لمساعدة الشعب المصري حيث قدمت ولاتزال المساعدات المتنوعة والحيوية غير أن معاناة الشعب السوري والظروف المناخية القاسية التي يرزح تحتها النازحون في لبنان، دفعتنا للمبادرة باتجاه لبنان».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا