• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

خلال 24 حملة نفذتها العام الماضي على مراكز التجميل

بلدية أبوظبي: تضبط 217 مادة مخالفة للاشتراطات الصحية وتوجه 81 إنذاراً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 فبراير 2017

هالة الخياط (أبوظبي)

ضبطت بلدية مدينة أبوظبي خلال 24 حملة تفتيشية نفذتها العام الماضي 217 مادة مخالفة للاشتراطات الصحية، وبلغت نسبة التزام مراكز التجميل ومحلات الحلاقة بعدم استخدام المواد والأجهزة الممنوعة 90%.

وحررت البلدية خلال الحملات التي استهدفت 957 منشأة 81 إنذارا كتابيا بحق المنشآت غير المستوفية للشروط الصحية، حيث عمد العاملون بهذه المنشآت إلى بيع مستحضرات تجميل منتهية الصلاحية، ومواد محظورة ومجهولة المصدر، مما تشكل خطراً على أفراد المجتمع، كما تم توجيه مخالفة واحدة خلال العام الماضي.

وقالت البلدية بشأن خطة التفتيش التي ستنفذها البلدية ممثلة بالمراكز الخارجية، إنه سيتم تكثيف الحملات التفتيشية على مراكز التجميل والصالونات النسائية في فترات المناسبات الرسمية والأعياد وذلك للتأكد من تطبيق اشتراطات الصحة العامة والنظافة، والتأكد من إزالة مراكز التجميل والصالونات للمخالفات المرصودة سابقا، وتوعية مراكز التجميل والصالونات بالشروط الصحية وغيرها، وحثهم على اتباع أفضل الممارسات والمعايير بشأن صحة المجتمع.

وأوضحت البلدية أن حملات التفتيش التي تنفذها على مراكز التجميل تندرج ضمن خطتها في تطبيق الاشتراطات الصحية على قطاع الأنشطة التجارية ومن ضمنها محلات بيع مستحضرات التجميل نظراً لأهمية هذه الأنشطة من الناحية الصحية وتأثيرها المباشر على صحة أفراد المجتمع، والسعي نحو مطابقة المواد مع المواصفات المعمول بها في أبوظبي بشأن تداول وتخزين هذه المواد.

وتنفذ بلدية أبوظبي بالتزامن مع حملاتها التفتيشية حملات تثقيفية وتوعوية موجهة للعاملين في هذه المنشآت وتعمل على توجيه أصحاب المنشآت والمحال بضرورة تطبيق أفضل المعايير الصحية وذلك لضمان سلامة أفراد المجتمع وحفاظاً على الصحة العامة.

وتستند البلدية في تنظيم هذه الحملات على نص القانون رقم 2 لسنة 2012 بشأن الحفاظ على المظهر العام، وحول الإجراءات الرسمية وقيمة المخالفات المالية التي تتخذها بشأن المخالفين أوضحت البلدية أنها تقوم في حال ارتكاب أي مخالفة في هذه الصالونات بتحرير مخالفة بقيمة 1000 درهم، وقد لوحظ خلال الحملات السابقة أن أكثر المخالفات المرتكبة من قبل الصالونات تتعلق بمسألة النظافة العامة. وأهابت البلدية بجميع العاملين والمشغلين لمراكز التجميل وصالونات الحلاقة النسائية والرجالية أهمية التقيد بالمعايير الصحية، واستخدام المواد والمستحضرات والأدوات المصرح بها.

وحول أهم الفئات المستهدفة من حملات التفتيش والرقابة أكدت البلدية أنها تتعاطى مع ثلاث فئات يتم التركيز عليها وهي، أصحاب الصالونات ومراكز التجميل النسائية، من خلال إلزامهم بضرورة الاهتمام بالاشتراطات الصحية من حيث النظافة والتعقيم وإلزام العاملات بضرورة الاهتمام بنظافة العامة، وثانيا العملاء في صالونات الحلاقة وتوعيتهم بالاشتراطات الصحية من خلال توزيع الكتيبات والبروشورات الخاصة بالاشتراطات الصحية.

والفئة الثالثة تتمثل بالتركيز على الصالونات ومراكز التجميل ذات التصنيف المنخفض والمخالفة من حيث تطبيقهم للاشتراطات الصحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا