• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م
  01:43    مؤيدو الانفصال في كتالونيا ينظمون احتجاجات ضد اعتقال قادتهم        01:44    582 الفا من الروهينغا لجأوا إلى بنغلادش منذ 25 أغسطس        01:46    قوات سوريا الديموقراطية تطرد تنظيم داعش الإرهابي من آخر جيب في مدينة الرقة         01:46    مستوطنون يهود يجددون اقتحامهم للمسجد الأقصى بحراسة من القوات الإسرائيلية        02:04    وزارة الدفاع الإسبانية: تحطم طائرة عسكرية من طراز إف18 في مدريد        02:27    رئيس كردستان العراق يدلي ببيان يدعو فيه الفصائل الكردية العراقية إلى "تفادي حرب أهلية"    

حسام فوزي نجم العراق

«ثلاثية» بـ 6 نقاط بعد «ثمانية» الأهلى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 سبتمبر 2015

الفجيرة ( الاتحاد)

لم يقدم الفريقان العرض المتوقع، حيث غابت الجمل التكتيكية والأداء الجماعي، مما انعكس سلباً على المستوى الفني العام في الشوط الأول، بعد أن طغى اللعب الفردي على الجماعي، وأكبر دليل هدف الفجيرة الأول الذي جاء بنيران صديقة، وان كان أداء «أصحاب الأرض أفضل من الضيوف» في هذا الشوط.. الفريقان لعبا بتحفظ خوفاً من الوقوع في فخ الخسارة الثانية حيث تركز اللعب بشكل كبير في وسط الملعب دون أن تشكل الهجمات خطورة حقيقية على مرمى الآخر في ظل غياب صانع اللعب الذي يحدث الفارق.

كما غاب الضغط والتحول السريع وفتح المساحات عن طريق الأطراف والقدرات والحلول الهجومية في مثل هذه المباريات المهمة.

كان الفجيرة الأفضل في الشوط الثاني ليحقق فوزاً مستحقاً يعد بـ 6 نقاط بعد أن اختلف أداؤه في هذا الشوط شكلاً ومضموناً عن الشوط الأول ليحقق المراد في الدوري بعد «إحباط» خسارة الثمانية أمام الأهلي، حيث استفاد «أصحاب الأرض» من كأس الخليج العربي الذي أعاد الثقة للفريق.

ولعب الشعب في معظم فترات الشوط الأول بمنظومة دفاعية كان تركيزه على الدفاع أكثر من الهجوم .

مشكلة الشعب تمثلت في عدم إيصال الكرات المريحة من لاعبي خط الوسط إلى هداف بحجم الفرنسي ميشيل، مما حد من خطورته لتستمر معاناة «الضيوف» خاصة مع إهدار المهاجم الفرنسي ركلة جزاء والتي أكدت مدى إحباط الهجوم الشعباوي ليخيب «الكوماندوز» كل التوقعات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا