• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

السيستاني يطالب بإطلاق 18 رهينة تركية في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 سبتمبر 2015

بغداد (الاتحاد)

طالب المرجع الديني علي السيستاني بالإفراج عن العمال الأتراك الذين تبنت مجموعة غير معروفة تطلق على نفسها «فرقة الموت» عملية اختطافهم ببغداد. وكانت المجموعة نشرت شريطاً مصوراً يظهر العمال الرهائن الـ18، مرفقاً بمطالب للإفراج عنهم، وبدت في الشريط لافتة كتب فيها «لبيك يا حسين». ونشر الموقع الإلكتروني للسيستاني تصريحاً منسوباً لمصدر مسؤول في مكتب المرجع جاء فيه «نشر في وسائل الإعلام أن مجموعة مسلحة تدعي اتباع الإمام الحسين والانتماء إلى نهجه، قامت باختطاف عدد من العمال الأجانب وأخذتهم رهائن لتنفيذ مطالب سياسية معينة».

وأضاف التصريح «نطالب بإطلاق سراح المختطفين والكف عن هذه الممارسات التي تسيء إلى صورة الدين الإسلامي الحنيف ومذهب أهل البيت عليهم السلام، وتؤدي إلى إسقاط هيبة الدولة وإضعاف الحكومة المنتخبة».

وعرض الشريط مطالب منها إيقاف تدفق المسلحين من تركيا إلى العراق، وفك الحصار الذي يفرضه مقاتلون معارضون، بينهم إسلاميون، على قرى شيعية في شمال سوريا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا