• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الحوار الليبي: المؤتمر الوطني يعود بتشكيلة جديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 سبتمبر 2015

الصخيرات (وكالات)

عاد المؤتمر الوطني الليبي المنتهية ولايته إلى طاولة الحوار في الصخيرات بتشكيلة جديدة لوفده، لكن دون تغيير في مواقفه المتصلبة، فهو يريد أن يستحوذ على تركيبة المجلس الأعلى للدولة الذي اقترحه المبعوث الدولي مقابل الاعتراف بمجلس النواب كسلطة تشريعية وحيدة في البلاد تمنح الثقة وتنزعها من أي حكومة يتم الاتفاق عليها بإشراف المجموعة الدولية. وأفادت قناة «العربية» بأن جمود مواقف المؤتمر السابق وتعطيله سير المفاوضات والتأخر في تقديم لائحة بالأسماء التي يرشحها لحكومة الوفاق الوطني قد يدفع في اتجاه تسوية سياسية تقصي المتطرفين في المؤتمر، أو تؤدي إلى فشل المفاوضات وعودة الأزمة الليبية للمربع الأول، بحسب متابعين للشأن الليبي. ومع تمسك مبعوث الأمم المتحدة، برناردينو ليون، بموعد العشرين من سبتمبر كموعد أخير لتوقيع اتفاق سلام وتشكيل حكومة توحد ليبيا المنقسمة بين حكومتين وبرلمانين متنافسين يكثف شركاء ليبيا الممثلون في المفاوضات بسفرائهم في ليبيا ضغوطهم على فرقاء الأزمة لضمان نجاح مساعي برناردينو ليون.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا