• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ألمانيا تتصدر الأسواق المصدرة للسياحة

24 % نمو الإشغال الفندقي في رأس الخيمة يناير الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 مارس 2016

رأس الخيمة (الاتحاد)

أعلنت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة أن فنادق ومنتجعات إمارة رأس الخيمة شهدت زيادة بنسبة 23.7% في الإشغال الفندقي خلال شهر يناير الماضي مقارنة مع شهر  يناير 2015، وقد أظهرت الأرقام الانطلاقة القوية لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة في مستهل عام 2016، حيث أوضحت التقارير ارتفاع مؤشرات الأداء بصفة عامة. وقال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة، «أصدرت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة تقريراً أوضحت فيه النمو الكبير في النسب التي تحققت خلال عام 2015، إضافةً إلى الزيادة المسجلة خلال شهر يناير من عام 2016، والتي تؤكد المكانة السياحية القوية لإمارة رأس الخيمة تحت القيادة الحكيمة والتوجيهات الرشيدة لصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة». وأضاف «نحن نتقدم بخطى ثابتة تجاه تحقيق رؤية هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة بجذب مليون زائر بحلول عام 2018. ولقد اختتمنا عام 2015 محققين نتائج مذهلة نفتخر بها – وبالطبع سنستمر بالعمل الجاد للحفاظ على هذا النجاح، وبناء المزيد من الشراكات مع القطاعين العام والخاص لتحقيق نتائج أفضل».

وسجلت الفنادق في إمارة رأس الخيمة ارتفاعاً، بلغ 10.3% فيما يتعلق بإيرادات الغرف الفندقية 62.2% في معدلات الإشغال، وهي زيادة تقدر بنسبة 23.7% بالمقارنة مع مثيلتها في شهر يناير من عام 2015. وتصدر السوق الألماني الأسواق المصدرة للسياحة التي تمكنت رأس الخيمة من جذبها خلال شهر يناير من عام 2016 مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، تلاه السوق الروسي ثم المملكة المتحدة، والهند، وفنلندا، حيث زادت السياحة الألمانية الوافدة إلى رأس الخيمة بنسبة 167% مقارنة مع شهر  يناير من عام 2015، فيما سجلت السياحة الوافدة من روسيا إلى رأس الخيمة زيادة قدرت بنسبة 30%، ومن فنلندا بنسبة 153%.

وفي هذا الصدد قال هيثم مطر «هناك العديد من العوامل التي ساهمت في تحقيق هذا النمو، منها التعاون مع قطاع الضيافة والفنادق، وكذلك العمل مع المؤسسات الحكومية لترسيخ مكانة إمارة رأس الخيمة كوجهة رائدة لسياحة الأعمال والترفيه على الخريطة السياحية العالمية من خلال حملات التسويق والعلاقات العامة القوية والشراكات الإستراتيجية مع الجهات الرائدة في الأسواق السياحية الرئيسة المصدرة والمحتملة. هذا بالإضافة إلى جهودنا المبذولة في قطاع الفعاليات، والذي شهد بدوره نمواً كبيراً أيضاً. وكان من المؤشرات الإيجابية ارتفاع نسب الإشغال الفندقي للسائحين القادمين من روسيا، والتي بلغت 33.96% مسجلةً ازدياداً في متوسط سعر الغرفة اليومي بلغ  56.72%».

وأوضح: «كأحد أسرع القطاعات السياحية نمواً في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإن هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة تدأب على تعزيز مكانة الإمارة وتطويرها لتكون منصة ووجهة سياحية جاذبة لعدد أكبر من الزائرين». وعلى صعيد آخر، استضافت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة اجتماعاً ناقشت فيه إستراتيجيتها مع الشركاء بهدف تعزيز ‬العلاقات ‬داخل ‬القطاع ‬السياحي، بحسب بيان صادر أمس.

وترأس الاجتماع هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة، خاطب خلالهما واحداً وثلاثين من مديري ومسؤولي الجهات الحكومية والخاصة في الإمارة. وشارك مطر خلال الجلسة إستراتيجية الإمارة للسنوات الثلاث القادمة مع الحضور، والتي تهدف إلى دفع عجلة النمو في إمارة رأس الخيمة وتعزيز قطاعها السياحي.

كما كشف عن خطط تستهدف تطوير المراكز التراثية والمواقع التاريخية في رأس الخيمة، إلى جانب ينابيع خت الطبيعية، حيث أكد مطر أهمية الترويج للثروات والمناظر الطبيعية المتنوعة في الإمارة.

وقال هيثم مطر خلال كلمته «نعي أهمية الدور الذي يلعبه شركاؤنا في إنجاح جهود الترويج لرأس الخيمة كوجهة سياحية رائدة. وبناء على ذلك، سنقيم سلسلة من الاجتماعات لمناقشة الخطط الإستراتيجية، لأننا نؤمن بأن أفضل وسيلة للاستفادة من الفرص المتاحة لإمارتنا هي عبر ترسيخ التعاون الوثيق فيما بيننا».

كما حظي الحضور بفرصة التعرف إلى أهم الأسواق الرافدة بالزائرين للإمارة، والتي تشمل الإمارات العربية المتحدة، والمملكة المتحدة، وألمانيا، والهند، ودول أوروبا الغربية، فضلاً عن التعرف إلى الخطط التي وضعتها الهيئة للحفاظ على نمو أعداد الزائرين من هذه الأسواق، فضلاً عن التركيز على الأسواق الناشئة الأخرى التي لديها إمكانات نمو كبيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا