• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

عمليات بيع على «أرابتك» تربك المستثمرين وخشية من تكرار سيناريو سابق

سيولة ساخنة تبخر مكاسب الأسهم وتفقدها 4,31 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

قادت عمليات بيع نفذتها سيولة ساخنة على سهم أرابتك القابضة أمس إلى تراجع قوي للاسهم المحلية ولتحول مكاسبها، التي حققتها بداية الجلسة إلى خسائر بقيمة 4,31 مليار درهم، بعد أن لجأ مستثمرون آخرون إلى البيع خشية تراجع أكبر للأسهم. وعكس سهم ارابتك اتجاهه من ارتفاع قوي لامس الحد الأعلى وتمت عمليات شرائه عند 1,87 درهم إلى إغلاق قرب الحد الأدنى عند 1,50 درهم، قاد معه عمليات بيع احترازية نفذها مستثمرون على معظم الأسهم لتغطية مراكزهم.

وهوت الأسهم خلال نصف الساعة الأخير من الجلسة حيث تحول سوق دبي المالي من ارتفاع قوي زاد عن 1,5٪ إلى تراجع بنسبة 1,86٪، فيما تمسك سوق أبوظبي للأوراق المالية بجزء من مكاسبه وأغلق مرتفعا 0,16٪.

وواصلت السيولة تسجيل معدلات قياسية حيث ارتفعت قيم التداولات إلى 2,8 مليار درهم من خلال تداول 2.16 مليار سهم، نفذت من خلال 22489 صفقة. وانخفض مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة -0.61% ليغلق عند مستوى 4367.17 نقطة، ولتفقد الأسهم 4.31 مليار درهم من قيمتها لتصل إلى 708.41 مليار درهم.

وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 65 من أصل 128 شركة مدرجة في الأسواق المالية.

وحققت أسعار أسهم 18 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 33 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.

وفضل كثير من المستثمرين خاصة المضاربين البيع خشية تراجع أكبر خلال جلسة اليوم، حيث تراجع سهم ارابتك بنسبة اكثر من 23٪ من أعلى نقطة وصلها مقارنة بأدنى نقطة اغلق عليها، وهو ما يرفع المخاطر من عمليات المارجن كول، بيد أن آخرين فضلوا الدخول عند مستويات الأسعار الحالية معتبرين ان عمليات البيع التي تمت من قبل السيولة الساخنة لم تكن كبيرة وتركزت على سهم ارابتك فقط، على أمل أن يعاود السوق ارتفاعه خلال جلسة اليوم. وقال نبيل فرحات الشريك في شركة الفجر للأوراق المالية إن تراجع الأسهم جاء نتيجة بيع سيولة ساخنة خاصة على سهم ارابتك. وتابع أن الشركة جيدة، بيد أن الألية التي يتم التداول عليها تثير الشكوك خشية تكرار سابقة نفس الشركة، وهو ما يدعو إلى الحيطة والحذر. وكانت مصادر مقربة من حسن اسميك أكدت رغبته في رفع حصته في الشركة من خلال الشراء المباشر من السوق، وتم الاعلان عن رفع حصته في جلسة الخميس الماضي بنحو 4,6 مليون سهم، بيد انه لم يتم الاعلان لاحقا عن شراء باسمه، وهو ما دفع المستثمرين إلى عمليات شراء مكثفة على السهم خلال الجلسات الاربع الماضية. وحل سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول 960 مليون درهم موزعة على 550 مليون سهم نفذت من خلال 5876 صفقة، تلاه سهم شركة أملاك للتمويل بقيمة 296.86 مليون درهم موزعة على 173.54 مليون سهم من خلال 2832 صفقة. وحقق سهم «شركة رأس الخيمة للدواجن والعلف» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 2.25 درهم مرتفعا بنسبة 13.07% من خلال تداول 500سهم بقيمة 1125درهما، تلاه سهم «بنك دبي التجاري» ليغلق على مستوى5.00 درهم مرتفعا بنسبة 7.53% من خلال تداول 157.17 ألف سهم بقيمة 0.77 مليون درهم. وسجل سهم «شركة أملاك للتمويل « أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1.57 درهم مسجلا خسارة بنسبة-9.77% من خلال تداول 173.54 مليون سهم بقيمة 296.86 مليون درهم، تلاه سهم «أكسا الهلال الأخضر للتأمين» الذي انخفض بنسبة -9.68% ليغلق على مستوى 1.12 درهم من خلال تداول 500سهم بقيمة 560درهماً. ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 2.041% وبلغ إجمالي قيمة التداول 35.25 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 48 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 48 شركة. ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 10.4922% ليستقر على مستوى 3540.52 نقطة مقارنة مع 3204.32. نقطة تلاه مؤشر قطاع «العقار» ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 4.82% ليستقر على مستوى 5074.58 نقطة مقارنة مع 4840.81 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية» ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 2.03% ليستقر على مستوى 3640.40 نقطة مقارنة مع 3567.79 نقطة.

وارتفع مؤشر قطاع «الطاقة» بنسبة 0.96% ليستقر على مستوى 71.9056 نقطة مقارنة مع 71.2214 نقطة تلاه مؤشر قطاع «النقل» ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 0.41% ليستقر على مستوى 3346.53 نقطة مقارنة مع 3332.67 نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 0.23% ليستقر على مستوى 1923.08 نقطة مقارنة مع 1918.63 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الخدمات « ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت -0.6% ليستقر على مستوى 1380.51 نقطة مقارنة مع 1389.20 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت -1.7% ليستقر على مستوى 954.952 نقطة مقارنة مع 972.200 نقطة. وانخفض مؤشر قطاع «البنوك» بنسبة-2.7% ليستقر على مستوى 2802.41 نقطة مقارنة مع 2880.68 نقطة تلاه مؤشر قطاع «التأمين» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت -5.1% ليستقر على مستوى 1207.53 نقطة مقارنة مع 1272.92 نقطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا